- Global Voices الأصوات العالمية - https://ar.globalvoices.org -

الإمارات العربية المتحدة : فيديو تعذيب يرسل بأمواج من الصدمة حول العالم

التصنيفات: الشرق الأوسط وشمال أفريقيا, الإمارات, البحرين, عُمان, الأعراق والأجناس, حرية التعبير, حقوق الإنسان, حكم

خلال الأسبوع الماضي؛ احتل فيديو مشوش يعود إلى العام 2005 الأنباء الرئيسية؛ صاعقا المشاهدين حول المعمورة. يظهر الفيديو الذي عرض أولا على قناة الـ إي بي سي الإخبارية [1] [انكليزي]– التي يقع مقرها الرئيسي في الولايات المتحدة- الشيخ عيسى بن زايد آل نهيان-شقيق ولي العهد الإماراتي الشيخ محمّد بن زايد- و هو يقوم بتعذيب مزارع حبوب أفغاني ؛ مهاجما إياه بمهماز ماشية ؛ ومن ثم يقوم الشيخ حرفيا بصب الملح على جروح الرجل ( تحذير- يحوي الفيديو على مشاهد غير لائقة؛ وهو غير مناسب لجميع الأعمار؛ الفيديو متاح على موقع الـ إي بي سي الإخباري [1])

كما وفوجئ مستخدمو الانترنت في البحرين بقيام السلطات البحرينية بحجب الفيديو المرفوع على موقع اليوتيوب؛ معلقا على ذلك كتب مهدي وهوأحد مستخدمي المنتدى الالكتروني البحرين أون لاين [2]- المحجوب أيضا في البحرين – قائلا:

بشكل فاضح وزارة الاعلام البحرينية تقول بث جرائم المعذبين مخالف للقانون البحريني !

قامت وزارة الاعلام البحرينية بتستر على احد الجرائم التي بثت على اليوتيوب بعدما حجبت احد الفيديوهات التي تم نشرها في موقع اليوتيوب الشهير التي تظهر فيه تعذيب افغاني على يد عيسى بن راشد ال نهيان يظهر فيه وهو يعذب افغاني ، الراوبط في الاسفل محجوبة من قبل وزارة الاعلام ؟

http://www.youtube.com/watch?v=5YGWj…eature=related [3]

http://www.youtube.com/watch?v=5YGWjxzMka4 [4]

هذا الموقع مغلق لمخالفته الأنظمة والقوانين في مملكة البحرين !

فيما السيدة العربية- وهي مدونة من الإمارات العربية المتحدة ؛ ليس في جعبتها ما تقوله عن الفيديو إلا هذا [5][جميع الروابط – انكليزي]:

لا تعليق؛ الرحمة الرحمة على الأرض يا الله !!!

أما أحد مستخدمي التويتر [6] المستقرين في دبي ويدعى تومسب؛ فيعقد المقارنات [7] بين حكومة الولايات المتحدة الأمريكية و الحكومة الإماراتية قائلا:

قارنوا بين المعذّب الشيخ عيسى ؛ الذي لن يعاقب، وبين معذّبي المخابرات المركزية الأمريكية الذين لن يعاقبوا أيضا

مسقط السرية؛ مدونة تنشر من عُمان؛ تضمّن الولايات المتحدة أيضا [8]في تقييمها للموقف:

الفيديو الذي نشره شريك تجارة سابق للشيخ ؛ وبثته شبكة ال إي بي سي الأمريكية الأسبوع الماضي؛ يظهر الشيخ الإماراتي وهو يقوم بتعذيب التاجر الأفغاني وذلك بسبب حمولة مفقودة من الحبوب. القصة كانت متداولة في منتصف العام 2008 ؛ ولكن بما أن الـ إي بي سي قامت ببث الفيديو مجددا؛ برزت القضية مجددا في الأخبار؛ ولكن السؤال الرئيسي : ماذا ستفعل الإدارة الأمريكية الجديدة الآن حيال ذلك؟

الموقع الإلكتروني : تعذيب الإمارات [9]؛ والذي تقول التقارير بأنه محجوب في الامارات أيضا؛ يقدم المزيد من المعلومات عن القصة وخلفيتها بتفاصيل أكثر.