أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

الأردن: يحتفل المزقزقون ببلدهم

في مبادرة متبنية من مزقزقين عرب آخرين (مستخدمي خدمة تويتر، حيث أن كلمة تويتر تعني زقزقة حرفيا)،ابتدع وحافظ مستخدمون أردنيون لخدمة التدوين المصغر المحبوبة تويتر على وسم شباك يحتفل بأحسن خمسين شيئاً يحبونها في بلدهم. فجذب top50jo# عشرات بل مئات المشاركين من كل أنحاء الأردن، إذ تحمس الكل للتعبير عن شغفهم سواء كبيراً كان أم صغيراً للأردن في 140 حرف أو أقل.

وضعت فرح قائمة بـ ملاحظات أردنية على سبيل المثال قائمة لبعض الأشياء الأردنية المفضلة لديها:

-          إن كل من تتعرف عليه يعرف أحداً تعرفه أنت أيضاً.

-          لكل شخص هناك “عم” في منصب عالٍ حكومي.

-          تستعمل ملكتنا يوتيوب وتويتر علاوةً على مشاركتها في top50jo#.

-          بإمكانك أن تشتكي إلى رئيس بلدية عمان @MayorOfAmman على خدمة الزقزقة

-          يجتمع الناس في المناسبات السعيدة مثلها مثل المناسبات الحزينة.

وبدوره لفت نسيم طراونة من القزحية السوداء النظر إلى مبادرة top50jo# واصفاً إياها بالقول إنها “استراحة عقلية من كل السخرية والوقائع اليومية التي تنسّيك حقيقة الأردن العظيمة،” بينما استعارت روبا العاصي من وبعيد عن هنا بعض الملاحظات من مزقزقين آخرين فصنفتها في شتى الأنماط:

-          النشيد الوطني الأردني في نهاية يوم البث على القناة الأردنية.

-          الآذان الهادئ وكيف يرجع صداه عبر عمان … وبالتأكيد الجو … لا يوجد أحسن منه!

-          المنسف : –  ) الأمر بسيط!

-          مشاهدة تحمُّس الأولاد في أول يوم العيد وهم لابسين ثياباً جديدة ويتمشون في الشوارع، ويتطلعون إلى بعضهم البعض ويتدافعون بمرح حول الهدايا والألعاب.

شاركت الملكة رانيا هي الأخرى في الاحتفال المزقزق إذ نشرت صورة لها مع أبو أحمد الذي يشكل أحد رموز عمان والذي كان يبيع الفول السوداني في وسط البلد حتى توفي منذ فترة قصيرة. وفي سبيل امتداد المبادرة، يخطط مزقزقان أردنيان على إنتاج فيلم يتمركز حول كل ما يعشقه الأردنيون في الوطن.

قد تحول شأن بدأ كله بيد المزقزقين الأردنيين (ويعزي البعض ذلك إلى shusmo@) إلى ظاهرة انتشرت إلى المزقزقين المصريين واللبنانيين الذين ابتدعوا وسوماً مدمجة خاصة بهم ناهيك عن التأييد الذي استلمه من قبل المدونين والأسرة الملكية على حد سواء وامتداده إلى العالم غير الافتراضي بصورة مبدعة. إن خدمة تويتر تعمل بشكل غامض بالتأكيد!

1 تعليق

شارك النقاش

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية
* = required field

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع