أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

مصر: هل مصر تغرق؟

The Economist has published a special report on Egypt and her future after President Mubarak who has now being recognized as the 21st century sick man of the Middle East.

أصدرت ذا إيكونومست تقريراً خاصاً عن مصر ومستقبلها بعد الرئيس مبارك الذي يُعرف الآن بمريض القرن الواحد والعشرين في الشرق الأوسط.

هكذا بدأت Zeinboia مقالها بهذه الفقرة الصاعقة، وتبدأ تعليقاتها قائلة:

This report is very interesting to the level I believe we will not see the magazine in our newsstand next month thanks to its cover.

هذا التقرير شيق إلى حد كبير وأعتقد إننا لن نستطيع أن نرى هذه المجلة في قائمة المجلات الشهر القادم، نظراًً لغلافها.

وقد أضافت أن هناك اثنين من الصحف المصرية:

Youm7 and Al Shorouk online published a summary for the report without the iconic image of Mubarak. There is an elephant in the room, a big dying elephant to be correct and it seems the fact that the regime does not want confess it makes you wonder if it is an alienation from reality due to arrogance or it is actually fear to confess the bitter reality ; the end is so close and time is not in the side of the son who planned too much for this moment.

اليوم السابع والشروق أصدروا ملخصاً للتقرير بدون الصورة الساخرة لمبارك. هناك فيل في الغرفة، أو فيل كبير يحتضر بالأصح ويبدو أن النظام لا يريد أن يعترف بذلك. يجعلك هذا تفكر بأنه قد يكون هناك بعد عن الواقع، ويرجع ذلك إلى الكبرياء والخوف من الاعتراف بالواقع المر؛ النهاية أوشكت والوقت ليس في صالح الابن الذي خطط كثيراً لهذه اللحظة.

قرأ Mohaly التقرير ودون ارتباكه:

After 30 years of status quo, is Egypt sinking in sand or rising from it?! Will we live in isolated colonies, or will we work in teams?!

Imagine Egypt being the cover topic of the Economist. It is an article worth reading.

بعد 30 عاماً من هذا الحال، هل تغرق مصر في الرمال أم إنها تخرج منها؟! هل سنعيش في خليات منعزلة، أم سنعمل كفريق؟ تخيل مصر ترأس غلاف موضوع في مجلة ذا إيكونومست. إنه مقال يستحق أن يُقرأ.

كتب Issandr El Amrani في The Arabist أيضاً:

This week's Economist has a special on Egypt well worth checking out. Considering The Economist only does these country surveys about every decade, this might be very well be the third one about Mubarak. I wonder how it compares to previous ones.

The overall tone of the report is a mixture of cautious optimism and a lament of some of the Egypt's failings — its corrupt police state, itseducation. In light of the woe-is-us mood that dominates in the country and some alarmist accounts of Egypt being on the brink of collapse, it's refreshing to point out the dramatic social and economic changes that the Mubarak era has introduced. Will they turn out to be changes for the better, or not, or were they inevitable changes in a world that influenced Egypt much more than Egypt could influence it?

في عدد هذا الأسبوع في مجلة ذا إيكونومست مقال خاص عن مصر يستحق التأمل. بخصوص المجلة فهم ينشرون استبيانات للبلدان كل عقد من الزمان. وقد يكون هذا الثالث عن مبارك. أتساءل كيف يمكن المقارنة بالسابقين. كنظرة عامة حول التقرير فهو مزيج من التفاؤل والأسف على سلبيات مصر – مشاكلها الأمنية، ومشاكلها التعليمية. وفي ضوء الشعور بالأسف الذي يسيطر علينا في البلد وبعض الإحصاءات التي تنبه أن مصر على حافة الانهيار، يجب أن نذكر النقاط التي تم تغييرها اجتماعياً واقتصادياً في عصر مبارك. هل هو تغير للأفضل؟ أم أنها تغيرات لابد منها أثرت في مصر أكثر مما تأثرت بها؟

1 تعليق

شارك النقاش

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية
* = required field

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع