أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

مصر: ويستمر البحث عن المدون كريم عامر

تعد هذه المقالة جزء من تغطيتنا الخاصة بإحتجاجات مصر 2011

وما زال البحث مستمرا عن المدون المصري عبد الكريم نبيل سليمان والمعروف باسم كريم عامر والذي  اختفى  بعد مغادرته لميدان التحرير بوسط القاهرة في السابع من فبراير.

Kareem Amer

كريم عامر

ومن الجدير بالذكر أنه قد تم إطلاق سراح كريم في الخامس عشر من نوفمبر الماضي بعد أن قضى أربع سنوات رهن الاعتقال بسبب مقالة نشرها على مدونته.وقد أدت محاكمته واعتقاله في السابق بتهمة إهانة الإسلام والرئيس حسني مبارك علاوة على سوء معاملته في السجن إلى شجب عالمي ويخشى مؤيديه من أن يكون قد أعتقل ثانية.

ويقول مستخدمي الإنترنت أنه قد أعتقل جنبا إلى جنب مع صانع الأفلام سمير عشرة على كوبري قصر النيل وقد باءت جميع المحاولات للوصول إليهما بالفشل.

”  منظمة مراسلين بلا حدود “أعلنت عن عمليات القبض عليها وطالبت بإطلاق سراحهما :

Kareem Amer, together with the film-maker Samir Eshra on Cairo’s Kasr El-Nil bridge yesterday evening as they were leaving Tahrir Square. Reporters Without Borders calls for their immediate release.

“Kareem Amer owes his prominence to his virulent criticism of the regime,” Reporters Without Borders said. “We fear the authorities will use this opportunity to send him back to prison for a long time.”

Reporters Without Borders is also concerned about the possibility of reprisals against local journalists, bloggers and fixers as the international media gradually leave Egypt. It appeals for the utmost vigilance and reminds the authorities that they have a duty to guarantee the safety of all the media personnel trying to cover events in Egypt

تم إلقاء القبض على كريم عامر بالإضافة إلى صانع الأفلام سمير عشرة على كوبري قصر النيل بالقاهرة مساء أمس عند مغادرتهما لميدان التحرير . وتطالب منظمة  “مراسلين بلا حدود ” بإطلاق سراحهما فورا

ويدين كريم عامر بشهرته لانتقاده اللاذع للنظام، “وتصرح  منظمة مراسلين بلا حدود “نحن نخشى أن تستغل السلطات تلك الفرصة وتعيده ثانية إلى السجن لأجل غير مسمى.”

كما تشعر  منظمة مراسلين بلا حدود بالقلق تجاه إمكانية  قيام السلطات بالانتقام من الصحفيين والمدونين المحليين حيث يغادر مراسلي الإعلام الدولي  مصر تدريجيا.وتناشد بأقصى درجات اليقظة منبها السلطات أن من واجبها ضمان سلامة العاملين بالإعلام الذين يحاولون تغطية الأحداث في مصر .

ولدى بيكيا مصر المزيد من الأخبار :

Colleagues reported seeing him at the demonstrations in central Cairo’s Tahrir Square, but as he was returning home from the day’s protests, he was allegedly detained by police and has not been heard from since

Dalia Ziada, a leading blogger and writer on Egyptian politics, told Bikya Masr that Amer was “on his way back home at night. He was accompanied by another friend, Samir. Both of them have now disappeared.”

She said that people close to the blogger claim he was ambushed at the Kasr el-Nil exit from the square and kidnapped, although Bikya Masr has yet to confirm details of the alleged kidnapping

أعلن الزملاء بأنهم قد رأوه أثناء المظاهرات الدائرة بميدان التحرير بوسط القاهرة ولكن قد تم احتجازه من قبل الشرطة عند عودته للمنزل ولم يسمع عنه منذ ذلك الوقت..

وأخبرت داليا زيادة المدونة والكاتبة الرائدة في السياسة المصرية أن عامر كان “في طريقه للمنزل بالليل بصحبة صديق آخر سمير. وقد اختفى كلاهما “.

كما أضافت أن الأشخاص القريبين من المدون  قالوا بأنه قد نصب كمينا له عند مخرج كوبري قصر النيل من ميدان التحرير وقد تم اختطافه ومع ذلك ليس لدى بيكييا مصر  تفاصيل مؤكدة عن الاختطاف المزعوم.

وفيما يلي بعض ردود الأفعال من تويتر منذ  وقت اختفاؤه حتى الآن :

Elazul@: Blogger Abdul Kareem Nabeel Suleiman Amer Is STILL missing. Please spread the word like we did about @Ghonim #Jan25 Jan25

@Elazul: ما زال المدون عبد الكريم نبيل سليمان عامر مفقودا. برجاء النشر مثلما فعلنا مع غنيم#Jan25 Jan25

Elazul@: @jmayton @SadekHM @cvirus @Ghonim his full name is Abdul Kareem Nabeel Suleiman Amer not Kareem Amer only.

Elazul: @jmayton @SadekHM @cvirus @Ghonim:
اسم المدون بالكامل عبد الكريم نبيل سليمان عامر وليس كريم عامر فقط.

waelabbas@: blogger Karim Amer and independent film maker Samir Eshra arrested

@waelabbas:تم احتجاز المدون كريم عامر وصانع الأفلام المستقل سمير عشرا.

TarikSalama@: @JustAmira Kareem Amer disappeared yesterday around 11h30 PM on Kasr El Nil Bridge with independent film maker Samir Eshra #Jan25 #Egypt

JustAmira@:@TarikSalama: اختفى كريم عامر بالأمس حوالي الساعة الحادية عشر مساء على كوبري قصر النيل مع صانع الأفلام المستقل سمير عشرا#Jan25 #Egypt

saraboctor@: @SamirEshra Samir is missing since last night @ 11:30 pm, taking kasr el nil bridge with kareem amer, on his way home

SamirEshra@:@saraboctor: اختفى سمير منذ ليلة امس في غضون الساعة الحادية عشر ونصف مساء وهو في طريق عودته للمنزل على كوبري قصر النيل

Salamander@: If anyone sees kareem amer in #tahrir sq plz let us know #jan25 #tahrir #egypt

@Salamanderلو رأي احد كريم عامر يرجى إخبارنا#jan25 #tahrir #egypt

Salamander@: Kareem Amer's phone is now switch off, he might have been arrested #jan25 #tahrir

@Salamander:إن هاتف كريم عامر مغلق الآن قد يكون عامر رهن الاعتقال#jan25 #tahrir.

alnitak250@: @Ghonim is free again, but others are still missing. Among them Blogger Abdul Kareem Nabeel Suleiman Amer #jan25 #egypt

@alnitak250: @Ghonim:إن غنيم حر طليق الآن ولكن مازال هناك الكثير من المختفين ومن بينهم المدون عبد الكريم نبيل سليمان عامر#jan25 #egypt

إن اعتقال كريم عامر جزء من استراتيجية النظام المصري التي تستهدف تكميم الناس ومنعهم من الإبلاغ عن الاحتجاجات الدائرة في يومها السادس عشر.

وتبعا لمنظمة مراسلين بلا حدود،” يبدو أن كل الصحفيين تقريبا كانوا ضحايا لحوادث”

وهنا حصيلة الانتهاكات التي ارتكبت ضد الصحافة :

Reporters Without Borders is posting a provisional tally of cases of abuses against journalists and media since the start of the violence on 2 February, above all in Cairo’s Tahrir Square. The tally is far from final or definitive. Additional cases keep on being reported and it is very difficult to compile a comprehensive inventory of the situation. It will be updated as information is received

Nonetheless, the tally already gives a picture of the incredible scope of the campaign of hate and violence unleashed against the international media. Few news organizations have been spared. Almost every journalist in Cairo seems to have been the victim of an incident

كما قامت منظمة “مراسلين بلا حدود بنشر حصيلة مبدئية لحوادث الإنتهاك ضد الصحفيين والإعلام منذ بداية إندلاع العنف في الثاني من فبراير والأهم من ذلك ما حدث في ميدان التحرير بالقاهرة. وهذه الحصيلة أبعد من أن تكون نهائية فما زال هناك بعض الحوادث الأضافية التي يتم الإبلاغ عنها بإستمرار كما ذكرت أنه من الصعب عمل قائمة شاملة حول الموقف بل يتم تحديثها كلما تلقت معلومات جديدة “

وعلى الرغم من ذلك توضح تلك الحصيلة صورة الكم الهائل من حملة الكارهية والعنف التي إندلعت ضد الإعلام الدولي ولم ينج الا القليل من منظمات الاخبار . ويبدو أن كل صحفي تقريبا قد تعرض لحادث.

وفيما يلي الأرقام المهوله المذكورة في القائمة :

1 journalist dead: Ahmed Mohammed Mahmoud from Al-Ahram
Journalists attacked but not detained : 79
Journalists detained for at least 2 hours : 76
Journalists we don’t have any news about : 1
Case of material harmed and media offices closed : 25
Media the most targeted : Al Jazeera with 3 reporters attacked and 4 detained (all released) + office trashed.
Countries with the most harassed journalists in Egypt : US (29 + a VOA team) France (18) Poland (9) Qatar (7 – all Al Jazeera)

وفاة صحفي:احمد محمد محمود من الأهرام
عدد الصحفيين الذين تم الهجوم عليهم بدون إحتجاز :79
عدد الصحفيين الذين تم احتجازهم على الأقل لساعتين :79
عدد الصحفييين المختفيين :1
حالات الضرر المادي وإغلاق المكاتب :25
الإعلام الأكثر استهدافا:  قناة الجزيرة حيث تم الهجوم على ثلاثة مراسلين وإعتقال أربعة (تم إطلاق سراحهم )بالإضافة إلى إحراق المكتب.
الدول التي شهد مراسليها أكبر نسبة من المضايقات في مصر: (الولايات المتحدة (29 + طاقم العمل  ) فرنسا (18) بولندا (9) قطر (7 — كل قناة الجزيرة)

تعد هذه المقالة جزء من تغطيتنا الخاصة باحتجاجات مصر 2011

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع