أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

اليمن: الاحتفاء بشجاعة نساء الثورة

هذه المقالة هي جزء من تغطيتنا الخاصة للثورة اليمنية 2011.

خلال ثمانية أشهر من الاعتصام السلمي، أصبح اليمنيون محط الأنظار والإعجاب، ليس للعالم العربي وحسب وإنما للعالم بأسره. برغم كون اليمن أحد أكثر دول العالم العربي فقراً، إلا أن اليمنيين رجالاً ونساءً أظهروا غناهم وسخاءهم حينما يتعلق الأمر بالشجاعة، الصمود، والثبات ولكن بشكل أكبر أبهروا العالم بسلميتهم.

تعز أصبحت تعرف بمدينة الصمود، وقلب الثورة اليمنية، أمر عّرضها للقصف المتكرر خلال الأشهر الماضية من قبل الحرس الجمهوري، الذي يقوده أحمد، نجل الرئيس اليمني علي عبدالله صالح.

الفيديو التالي يظهر شجاعة نساء تعز، واللاتي قصفت قوات صالح مدينتهن في المساء، إذ يخرجن في اليوم التالي في مسيرة تندد بالعنف وتطالب بمحاكمة الرئيس صالح وعائلته برغم المطر المنهمر. (الفيديو مرفوع بواسطة: mohammednaruto1).

نساء اليمن الثائرات كن يتظاهرن يومياً جنباً إلى جنب الرجال في شوارع وساحات اليمن.

الفيديو التالي يظهر نساء ذمار وهن يتظاهرن مرددات نداء للجيش بأن يتوقف عن الدفاع عن نظام علي عبدالله صالح الإجرامي ومنددين بالعقوبات الجماعية التي يفرضها النظام من قطع للخدمات الأساسية كالكهرباء والماء. (الفيديو مرفوع بواسطة: المنيفي almenifi).

في العاصمة صنعاء، النساء الغاضبات خرجن لإدانة ورفض الفتوى التي حرض صالح علماء الدين الموالين له لاستصدارها والتي تحرم التظاهرات كما يبدو في الفيديو المرفوع من قبل مركز صنعاء الإعلامي mediacentersanaa.

بينما الفيديو التالي يُظهر حضور النساء في المسيرة التي حدثت في الرابع من أكتوبر/تشرين الأول مرددين فيها النشيد الوطني اليمني (الفيديو مرفوع من قبل alqershi2011).

في اليوم ذاته اللجنة المنظمة لثورة شباب اليمن الشعبية أصدروا خطاباً عاجلاً للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون تبعه خطاباً مصوراً تقرأه فتاة يمنية شجاعة تسرد فيه مطالب الشباب.

اليمن وثورته غالباً ما يتعرضان للتهميش ولكن تبقى سلمية اليمنيين في سعيهم نحو مطالبهم مصدر إلهام للكثيرين. اليوم، فازت إحدى قائدات ثورتنا، توكل كرمان بجائزة نوبل للسلام. هذا الفوز هو بالتأكيد فوز وتكريم للعرب، لليمن، للنساء، للنشطاء، للمناضلين الأحرار ولكنه قبل كل هذا فوز لثوار اليمن ولثورة اليمن السلمية.

مزيد من المواضيع ذات الصلة:

الأصوات العالمية، 9 من أكتوبر/ تشرين الأول 2011: اليمن: الاحتفاء بتوكل كرمان

الأصوات العالمية، 9 من أكتوبر/ تشرين الأول 2011: اليمن: مبروك لتوكل كرمان

هذه المقالة هي جزء من تغطيتنا الخاصة للثورة اليمنية 2011.

تُظهر صورة الموجز مظاهرة كبيرة لنساء اليمن في مدينة تعز. تصوير عين اليمن، حق النشر لديموتيكس (17/04/2011).

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع