أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

لن ننكسر: استخدام كلمات الإساءة للتوعية والمداواة

تأثرت جريس براون، طالبة بمدرسة الفنون التشكيلية في نيويورك، بالوصف المخيف للتحرش الجنسي والانتهاكات من إحدى الضحايا مما دفعها إلى بدء مشروع تصوير في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي يدعى “لن ننكسر“. تكمن فكرة جريس في استخدام التصوير للمساعدة في مداواة الناجين من الانتهاكات الجنسية عن طريق سؤالهم كتابة جملة مقتبسة من الشخص الذي أعتدى عليهم على ملصق ويتم تصويرهم حاملين هذا الملصق. يمكن للضحايا أن يرسلوا الصور بأنفسهم أو يمكن أن يطلبوا تصويرهم من قبل المشروع. بعدها يتم نشر الصور على مدونة على موقع تمبلر والتي يتم تداولها وإعادة نشرها بواسطة الكثير من الناس – وبالتالي يتم نشر الوعي.

مشروع لن ننكسر

كتبت جريس من أجل حملة جمع التبرعات:

I am nineteen years old, and my career could end tomorrow, but I'd still feel fulfilled. I want to take this project a step further. I want to be able to travel to different areas in America to photograph, to speak, to show my work – to show people that they are not alone. And maybe one day, I can turn this project into an organization, providing professional help for survivors, something that I am unfortunately not qualified to give.

We all have the ability to change the world – it's just a matter of deciding how we want to. If you can donate, I would appreciate it. If you can't, please just share this page if you are willing. And if you are a survivor of sexual abuse, I want you to remember that you are unbreakable.

أنا في التاسعة عشرة من عمري، وقد ينتهي مجال عملي هذا غداً، لكن ما زلت أشعر بالرضا. أرغب في المُضي قدماً بهذا المشروع أبعد من ذلك. أرغب في الإمكانية للسفر حول أمريكا للتصوير، للتحدث، لعرض عملي – حتى يعرف الناس أنهم ليسوا وحدهم. وربما يوم ما، يمكنني أن أحول هذا المشروع إلى منظمة، توفر المساعدة المحترفة للنجاة، شيئ لست مؤهلة لتوفيره للأسف.
جميعنا لدينا القدرة على تغيير العالم – الأمر فقط متعلق بالقرار حول كيفية فعله. إذا كنت تستطيع التبرع، سأكون شاكرة. إذا لم تستطع، من فضلك فقط حاول نشر هذه الصفحة إذا كنت ترغب. وإذا كنت أحد النجاة من الانتهاكات الجنسية، أريدك أن تتذكر أنك لن تنكسر.
إحدى الصور من مجهول. يقول الملصق:

كتبت المدونة والكاتبة إيمي فيليبس في واشنطون تايمز:

The photographs are reminders that the words and the deeds are never forgotten. Each placard held represents a small act of justice. Held up to the light, each quote stuns with its audacity, with its evil, with its sheer creepiness. As you read them, you judge it for what it is. Victimization in words.

تعد الصور تذكرة بعدم نسيان الكلمات أو الأفعال أبداً. تمثل كل صورة فعل بسيط نحو العدالة. تكشف للنور، كل اقتباس يفاجئنا بالوقاحة، بالشر، بقبح وجرم العمل، بغرابته كليةً. أثناء قراءتك، تحكم عليه. الإيذاء في كلمات.

تتواجد جريس يوم 3 من مارس/ آذار، 2012 في يونيون استيشن بواشنطون دي سي، من 10 صباحاً وحتى 5 مساءً لتصوير الأشخاص الذين تعرضوا للانتهاكات الجنسية.
على من يرغب في الاشتراك سواء في أن يتم تصويره أو أن يرسل صوره، لا تتردوا في التواصل مع جريس عبر بريدها الإلكتروني projectunbreakable@gmail.com وأكتبوا في العنوان “صورني” “Photograph Me” “أو “إرسال صورة “Submission” وفقاً للحالة.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع