أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

إيران: سيارة أحمدي نجاد والمرأة والعجوز جائع

أحدث شريط فيديو بث على الانترنت يظهر إمرأة وهي تقفز على سطح سيارة الرئيس الإيراني أحمدي نجاد، بينما كان في زيارة إلى بندر عباس (مدينة ساحلية في جنوب إيران) في العاشر من نيسان / إبريل 2012 ضجة إعلامية كبيرة.

تحدثت الشابة مع الرئيس لبرهة من الزمن في الوقت الذي كان يحيط بسيارته العديد من المتفرجين. في الغضون، حاول عجوز أيضاً الاقتراب من نجاد، وصرخ، “أحمدي نجاد، أنا جائع! أحمدي نجاد، أنا جائع” تابع أحمدي نجاد الابتسام والتلويح بيديه من على فتحة السقف للسيارة.

وما يثير الفضول، أنه بينما تحدثت وسائل الإعلام الغربية عن الفتاة باستفاضة، ركز المدونون الإيرانيون على العجوز الجائع.

قال كراندسدر [بالفارسية]:

يرينا هذا الرجل الذي صرخ “أنا جائع، أنا متقاعد” أن جميع وعود أحمدي نجاد كاذبة. ما زلنا نذكر عندما قال أن إيران هي البلد الوحيد الذي ليس فيه جوع.

باباك داد كتب في تدوينة [بالفارسية]:

في يوم ما، سوف يسألنا هؤلاء الناس، “ماذا كنتم تفعلون عندما كنا نعاني من الجوع؟” “هل سنملك جواباً؟” لدي شكوك.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع