أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

بيرو: كيف يحافظ شعب اشوار على مقاطعتهم من شركات النفط

يتتبع الفيلم الوثائقي “شامبي والشلال” حياة شاب من مقاطعة شامبي كذلك مجتمعه، شعب اشوار الذين يعيشون في غابات الأمازون المطيرة على الحدود بين بيرو والإكوادور. في الفيلم، المترجم للإنجليزية، يُظهر شعب اشوار ثراء حياتهم اليومية وكذلك الخطوات التي يتبعونها لحماية أرض أسلافهم من شركات النفط.

على موقع فيلم الاشوار، وهو من إعداد مراقب الأمازون، توجد كمية كبيرة من المعلومات حول شعب اشوار وغيرهم من مجتمعات السكان الأصليين الذين يشاركوا جميعا نفس المنطقة والاهتمامات حول منح الحكومة وعود وتصاريح لشركات النفط لاستكشاف الأرض، متجاهلين حقوقهم واعتبار الأرض بلا ملاك وأنها أراضي بلا جدوى. باستخدام تقنيات أنظمة الجي بي اس ومن خلال السفر والترحال عبر أراضيهم، يقوم شعب اشوار برسم خرائط لأرضهم ومقاطعتهم ومواردهم، آملين أن يتم احترام طلبهم وحقهم في الأرض والموارد التي بها.

 

من الموقع:

Chumpi and the Waterfall (TeleAndes) was filmed in the Achuar community of Chicherta in the Peruvian Amazon Rainforest, the last community on the Huasaga River before the border with Ecuador. This is a headwater area, where the forest is full of animals and the rivers teem with fish. Daily life is usually peaceful and calm.

Chumpi, with his father Secha and his grandfather Irar, make a trip to a sacred waterfall where both adults had received a vision as young men. Achuar lands, including this waterfall, are under threat from oil drilling. The Achuar believe oil drilling would contaminate its pure waters and the Arutam spirits which inhabit it would leave, and future generations would lose the power of their visions forever.

تم تصوير فيلم شامبي والشلال (تيلي أنديز) في مجتمع اشوار في شيشيرتا في غابات الأمازون المطيرة في بيرو، المجتمع الأخير على نهر اوساجا قبل الحدود مع الإكوادور. تعد تلك المنطقة مصدر ومنبع للمياه، حيث تمتلئ الغابة بالحيوانات وتمتلئ الأنهار بالأسماك. الحياة اليومية هادئة وسالمة.يقوم شامبي، مع والده سيشا وجده ايرار، برحلة إلى شلال مقدس حيث تلقى كلا البالغين (الأب والجد) رؤيا وهم شباب. تعد أرض شعب اشوار، بما فيها هذا الشلال، معرضة للخطر بسبب التنقيب عن النفط. يعتقد شعب اشوار أن التنقيب عن النفط سيلوث مياههم النقية وعيون اروتام التي سيتركها سكانها، وتفقد الأجيال القادمة قدرتهم على الرؤيا للأبد.

كما تم توثيق الحياة اليومية للاشوار من خلال مجموعة من الصور تجدونها على الموقع، مع شرح لأهمية المقاطعة لشعب الاشوار وفقا للصورة التالية التي توضح خريطة يعملون على إعدادها:

خريطة مرسومة باليد لمقاطعة اشوار باستخدام نقاط جي بي اس

نقاط جي بي اس لإعداد خريطة لمقاطعة اشوار

يمكنكم مساعدة الاشوار للدفاع عن مقاطعتهم من خلال نشر هذا الفيديو عبر جميع شبكات التواصل الاجتماعي لرفع الوعي حول قضية الاشوار، أو من خلال التوقيع على عرضة دولية، أو التسجيل لاستقبال تحديثات مراقب الأمازون أو من خلال التبرع بالمال لصالح شعب الاشوار.

الصورة المصاحبة للمقال لرجل من شعب اشوار من موقع Achuarmovie.org.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع