أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

كيف تحمي بريدك الالكتروني في 30 دقيقة

مخطط حماية البريد الالكتروني من قبل Journalism++ لمؤسسة البرمجيات الحرة (استخدمت تحت رخصة المشاع الإبداعي)

#EmailSelfDefense مخطط حماية البريد الالكتروني من قبل Journalism++ لمؤسسة البرمجيات الحرة (استخدمت تحت رخصة المشاع الإبداعي)

Email Self-Defense أو الدفاع الذاتي للبريد الإلكتروني هو دليل للمبتدئين وتوضيح بياني لكيفية تشفير البريد الإلكتروني بواسطة مؤسسة البرمجيات الحرة (FSF). تم إصداره بستة لغات جديدة [الفرنسية، الألمانية، اليابانية، الروسية، البرتغالية، التركية] في 30 يونيو/حزيران 2014 في حين يجري العمل على المزيد من اللغات.

Even if you have nothing to hide, using encryption helps protect the privacy of people you communicate with, and makes life difficult for bulk surveillance systems. If you do have something important to hide, you're in good company; these are the same tools that Edward Snowden used to share his famous secrets about the NSA.

حتى إن لم يكن لديك ما تخفيه، فإن استخدام التشفير يساعد على حماية خصوصية الناس الذين تتواصل معهم، ويجعل الأمور صعبة لأنظمة المراقبة. إذا كان لديك شيء مهم لإخفاءه، فأنت في أيد أمينة. هذه هي نفس الأدوات التي استخدمها إدوارد سنودن لتبادل أسراره الشهيرة عن وكالة الأمن القومي.

"Edward, a friendly email bot helps Email Self-Defense users test their new encryption systems."

إدوارد، المساعد الإلكتروني للدفاع الذاتي يساعد المستخدمين على اختبار أنظمة التشفير الجديدة.

تم إطلاق دليل FSF في الأصل كجزء من إعادة تأهيل الشبكة في 5 يونيو/حزيران 2014 – في اليوم العالمي لمكافحة الرقابة العمومية في الذكرى السنوية الأولى لكشف إدوارد سنودن أسرار تجسس وكالة الأمن القومي الأميركي (NSA) واسعة النطاق والعشوائية في العالم.

الدفاع الذاتي للبريد الالكتروني هو فقط جزء هام من الحل لمكافحة المراقبة. تكتب FSF عن ذلك:

While we learn email encryption tools, we also need to push politically to reign in surveillance, build a safer Internet, and force governments and companies to reduce the amount of data they collect about us in the first place. We hope translated versions of Email Self-Defense can be the entry into this multifaceted movement for people all around the world.

في حين نتعلم أدوات تشفير البريد الإلكتروني، نحن بحاجة أيضًا لدعم سياسي لكبح جماح المراقبة، وبناء شبكة إنترنت أكثر أمانًا، وإجبار الحكومات والشركات للحد من كمية البيانات التي يجمعونها عنا في المقام الأول. نأمل بأن تكون الإصدارات المترجمة للدفاع الذاتي للبريد الإلكتروني المدخل لمبادرات أخرى في أنحاء العالم.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع