أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

مشروع #NewPalmyra يعيد تاريخ تدمر العريق الذي عمل داعش على تدميره في سوريا

إعادة بناء رقمية لمعبد بل من مشروع تدمر الجديدة.

استعادت قوات الرئيس بشار الأسد مدينة تدمر من تنظيم داعش في نهاية مارس/آذار 2016، مما أدى لإعلان المدير العام للآثار إلى أن “كابوس المدينة السورية القديمة في قد انتهى”. استولت الجماعة الوحشية على المدينة في مايو/أيار 2015 وشنت حملة تدمير واسعة ضد كنوزها الأثرية. في أغسطس/آب 2015، قطع التنظيم رأس خالد أسعد، كبير علماء الاثار في المدينة لأربعين عامًا.

في أقل من عام، تضررت أو دُمرت العديد من المعالم الأثرية العريقة في مدينة تدمر، بما في ذلك معبد بعلشامين، ومعبد بل، قوس النصر والمدفن البرجي ألابيل. تم نهب المتحف الوطني للمدينة. يقول تنظيم داعش أن القطع الأثرية التاريخية هي أصنام أو لا تتفق مع فكرتهم المشوهة للإسلام، ولذا يجب أن يتم هدم (أو بيعها – لم تيورع التنظيم عن كسب المال من التراث “الكافر”). كما أن لاقت عدد من المواقع الأثرية ما قبل الإسلام في العراق، بما في ذلك تماثيل عمرها 3000 عام في متحف في مدينة الموصل، نفس المصير.

قبل فترة طويلة من استيلاء داعش على المدينة وحتى قبل اندلاع الحرب في سوريا وترك المواقع التراثية في خطر محدق، عملت إحدى المبادرات على توثيق عجائب مدينة تدمر الأثرية. المشروع #NewPalmyra (مدينة تدمر الجديدة) الذي بدأ في التشكل عام 2005، هو من بنات أفكار باسل خرطبيل، وهو مهندس كمبيوتر فلسطيني سوري، ناشط وقائد إبداعي. هدف باسل لإعادة بناء تاريخ المدينة في قاعدة بيانات مجانية على الإنترنت من خلال نماذج ثلاثية الأبعاد.

ولكن، ألقي القبض عليه من قبل الحكومة السورية في 15 مارس/آذار 2012. وبعد أربع سنوات في الاعتقال، قيل أن تم نقله إلى مكان مجهول. طالبت هيومن رايتس ووتش و30 منظمة أخرى لحقوق الإنسان أن يتم الكشف عن مكان وجود باسل #WhereisBassel، ولكن حتى الآن لا يزال مفقودًا.

في أكتوبر/تشرين الأول، أحيت مجموعة من الناشطين جهود باسل تحت اسم #NewPalmyra. هم يعلمون على جمع الصور والاعتماد على المتطوعين للمساعدة في بناء نماذج ثلاثية الأبعاد من صروح تدمر التاريخية.

هل لديك صور لمدينة تدمر؟ أي صورة قبل تدميرها؟ ساعد في إعادة البناء وشارك من خلال صندوق التحميل.

في الأسفل، نموذج لمعبد بل من المشروع. نسبة لموقع المشروع على الإنترنت، النموذج هو 20% فقط من كامل المعبد.

مشروع مدينة تدمر الجديدة #NewPalmyra ليس الجهد الوحيد للمحافظة على الآثار في سوريا. مشروع قاعدة بيانات لمليون صورة، برعاية معهد الآثار الرقمية، بحيث يقوم المتطوعون بتوثيق الآثار بواسطة كاميرا ثلاثية الأبعاد منخفضة التكلفة. يخطط المشروع لعرض نسخة عن بوابة مدخل معبد بل، التي يعود تاريخها إلى 32 م، في ساحة ترافلغر في لندن في 19 أبريل/نيسان 2016.

توثيق التاريخ هو شيء، ولكن إعادة الموقع المُدمر هو شيء آخر. يكشف مقال حديث على موقع الأخبار الأكاديمية عن أخلاقية القيام بذلك.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع