أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

رمضان في سريلانكا أكثر مما تتصوّرون

لنقم بالخير ! صورة التقطها iamnjb@ عبر "مشروع رمضان".

لنقم بالخير! صورة للمستخدم iamnjb@ من “مشروع رمضان”.

ظهر هذا المقال على غْرَوند فْيوز، وهو موقع يندرج ضمن صحافة المواطن، توّج بجائزة في سريلانكا. ننشر هذه النسخة المعدلة بموجب اتفاق لتبادل المحتوى.

بدأ رمضان رسميًا في سريلانكا بظهور الهلال. يحظى هذا الشهر بأهمية بالغة عند المسلمين، ويعدّ الصوم يوميًا من طلوع الفجر إلى غروب الشمس أهم مظاهره بالنسبة لغير المعتادين عليه. مع ذلك، لايمكن اختزال رمضان في الامتناع عن الشرب والأكل فقط. تحدثت غْرَوند فْيوز مع بعض الأشخاص حول التصوّرات والمعتقدات المتعلّقة برمضان، فضلاً عمّا يعنيه هذا الشهر للمسلمين:

"بالنسبة لي، يمثل رمضان لحظة لتجديد العلاقات". صورة ل mufarris@ عبر "مشروع رمضان".  

“بالنسبة لي، يمثل رمضان لحظة لتجديد الصلات”. صورة mufarris@ من “مشروع رمضان”.

“تعاود التواصل مع نفسك عبر تنمية مجموعة من القواعد السلوكية تعير من خلالها الانتباه للوقت الذي يمضي والأكل والنوم، مع الحفاظ على التركيز”، يقول أمجد محمد سالم، المكلف بالتدريس بمعهد الدراسات العليا الإسلامية بماليزيا.

ومع تجديد الذات، يقوّي رمضان الصلة بين المسلم وخالقه، خصوصًا عن طريق الصيام يوميًا، إلا أن هذا الشهر مخصّص أيضًا للعائلة والأصدقاء: “إنه الوقت الذي يتناول فيه المرء وجبة إفطاره أو يذهب إلى المسجد في جماعة، وبفضل الصلوات الليلية الإضافية في المسجد، تقيم حوارًا مع الآخرين بطريقة لا تتكرّر في أي وقت آخر”. يجدّد رمضان الصلة مع المجتمع كذلك بشكل آخر حيث “تفهم تجارب ومعاناة المحتاج وتصلّي للمظلومين وتشارك صيامك مع الجيران”.

تتعلم كيف تعطف على الاخرين أكثر، بالطريقة التي تتمنى أن يعاملوك بها". صورة ل nazlyahmed@ عبر "مشروع رمضان".

“تتعلم التعاطف مع الآخرين أكثر، بالطريقة التي تتمنى أن يعاملوك بها”. صورة nazlyahmed@ من “مشروع رمضان”.

في أحيان كثيرة قد تشكّل هذه المظاهر ألغازًا بالنسبة لمن لا يعتاد الصوم، وفعلاً، يَعتبر غير المسلمين رمضان “شهر الموت”. “لا أحد يعرف ما الذي يحدث حقًا”، يقول سالم، ومن هنا انطلق “مشروع رمضان” الذي يساعد سالم في الإشراف عليه (يمكن زيارة صفحة المشروع على فيسبوك من هنا)، ويهدف إلى إضفاء الصفة الإنسانية على رمضان ومساعدة الناس على فهم هذا الاحتفال الديني والاختبارات الفريدة التي يتحمّلها المسلمون خلاله.

صور عبر "مشروع رمضان" على انستغرام

صور من “مشروع رمضان” على إنستغرام

“بالنسبة لي، رمضان لحظة للتفكير وللتقرب من الله. إنه فرصة لاستعراض الواقع اليومي في جو مليء بالروحانية، وذلك من خلال تعزيز وتقوية أهدافي. وهو في العمق كمعسكر تدريب روحاني”، يُشير المستشار عبد الخالق عزيز(@colombedouin).

وقالت المصوّرة أمينة نزار (@aaminanizar)، “يعني هذا الشهر إحلال السلام مع نفسي والآخرين وطلب العلم وقضاء الوقت مع عائلتي وتنمية روحي. الوقت الذي نمضيه في التدبّر والصلاة نوع من التذكير بأن هنالك أشياءًا مهمّة في الحياة أكثر من الأكل والعمل والنقود والشهرة.

"انتضر رمضان بفارغ الصبر لان ذلك يقودني الى خلوة روحانية ويبقيني متصلة بما هو مهم في الحياة". صورة ل amjadms@ عبر "مشروع رمضان".

“انتظر رمضان بفارغ الصبر لأن ذلك يقودني إلى خلوة روحانية ويبقيني متصلاً بما هو مهمّ في الحياة”. صورة amjadms@ من “مشروع رمضان”.

يرتكز شهر رمضان على التحكم في الإرادة وتنمية القدرة على التحمّل، على حد قول الدكتورة مارينة طه رفائي، رئيسة مؤسسة “المسلمات”، وهي مبادرة تعنى بتعليم النساء، تم إنشاؤها عام 1990. ” هي ورشة عمل مدتها شهر حول كيف تصبحين مسلمة صحيحة. خلال هذا الشهر، تحاول أن تميز بين كل أشكال الخطيئة وأن تبتعد عنها. بالإضافة إلى ما سبق، تُطبق التوبة (البحث عن المغفرة). ونقوم بكل هذه الأشياء قصد زيادة الإيمان. ونعتقد إبان هذه الفترة، بأنه من السهل فعل الخير وجزاء الأعمال الصالحة مضاعف”، توضح الدكتورة رفائي.

عادة ما يستغل المسلمون هذه الفترة في فعل الزكاة (نوع من الصدقة والضريبة الدينية)، وذلك بمنح فائض مدخراتهم للمعوزين، ليكونوا قادرين، هم كذلك، على ممارسة معتقدهم على أحسن وجه. ويساعد شهر رمضان كذلك على تنمية الشعور بالوَحدة بين جماعة المسلمين.

صور عبر "مشروع رمضان" على انستغرام

صور من “مشروع رمضان” على إنستغرام

وتقول حسناء نيفاس، وهي طالبة في كلية الطب، بأن رمضان فترة فريدة من نوعها، لأنه يجازى عن كل صلاة تسعة عشرة مرة، وهذا خصوصًا خلال ليلة القدر، التي تؤشر للمرحلة التي نزل فيها القرآن. ” لايختزل هذا الشهر القمري فقط في الصيام لساعات طوال وفي الأكل بشراهة عند نهاية اليوم. ولا في أيام الاحتفال بالعيد. يكمن رمضان في الطريقة التي يمكنّنا من خلالها أن نتعاطف مع طفل أو حيوان يتضور جوعًا. يتعلق الأمر بفهم كيف يجلب كل يوم العديد من الفرص، ليس فقط من أجل التقرب من الله، ولكن لفعل أكثر ما ننسى فعله في الأيام العادية”.

بالنسبة لمحمد هشام، مدير حلال أكردتيشْن كانسل وعضو لجنة بمجلس مسلمي سريلانكا، لا يتوقف رمضان على الصيام أو سبر أغوار الذات والإحسان فحسب، يسمح أيضًا بتوطيد الرابط يبن المسلمين وغيرهم، “هذا يبدأ بمشاركة وجبات خفيفة وكانجي (عصيدة) في وقت الإفطار إلى مشاركة برياني ووتلافام (أكلات تقليدية سريلانكية)عند نهاية الشهر”. بما أن غير المسلمين يبدون حسن النية تجاه المسلمين عند الصوم، سواء في العمل أو الجامعات أو المؤسسات العمومية”.

صور عبر "مشروع رمضان" على انستغرام

صور من “مشروع رمضان” على إنستغرام

واكتست روح المودّة أهمية بالغة هذه السنة، عقب الفياضانات والانهيارات الأرضية التي شهدتها البلاد. “شهدنا العديد من المسلمين يمدون يد العون لبوديين وهندوسيين ومسيحيين”، يشرح هشام. وطال هذا رجال الدين، الذين أتوا ينادون إلى توحيد الجهود في إطار عمليات إغاثة المنكوبين. شاهدو هذا الفيديوالذي حمّله نورهاليزا على يوتيوب:

تمت الإشارة إلى ملاحظة الهلال الجديد على مواقع التواصل الاجتماعي. فمن قادة العالم إلى شخصيات الأفلام الكرتونية، هنّأ المسلمون بحلول رمضان.

رمضان سعيد لكل إخواني المسلمين، أتمنى لكم رمضان مبارك.

وبالرغم من التصارع بفعل الانقسامات العرقية والدينية، إلا أنه في وقت الشدة يتآزر المواطنون فيما بينهم، تاركين وراءهم خلافاتهم، في سبيل روح الوحدة والتضامن.

استعملت كل الصورهنا بإذن من “مشروع رمضان” على إنستغرام، الذي تم إطلاقه بفضل 12 مصورًا من كولومبو. هذا المشروع المفتوح أمام الجميع مهما كان انتمائهم الديني، يرفع اللثام بالصورعن الأبعاد المخفية لهذا الشهر المقدس في سريلانكا.

2 تعليقات

  • ماشاء الله تبارك الرحمن
    ما شاء الله على الطاعة
    ربي يجعله في ميزان حسناتكم
    ربي يوفقكم
    شكراً لكم مقدماً ..

  • فعلا رمضان خاصة في الصيف، مع طول النهارات و جمال الليالي، و تحدي الصوم، و الاطار الثقافي العام المتميز كان فرصة للعمل و اثراء الفكر….

شارك النقاش

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع