أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

لم تمثل التهديدات حائلًا أمام ثوار مقدونيا دون المضي قدمًا نحو ثورتهم الملونة

Protesters painting the Alexander the Great monument using toy water guns. Photo by Vančo Džambaski, CC BY-NC-SA.

المتظاهرون يرسمون على تمثال الكسندر باستخدام الألعاب المائية. التقط الصورة فانكو دزامبكسي ونشرت بموجب رخصة المشاع الإبداعي

صرّح متظاهرو “الثورة الملونة” في مقدونيا أن إعلان الشرطة توقيع تهم جنائية على أكثر المتظاهرين شجاعةً لن يرهبهم، وأن تظاهرانهم السلمية من أجل محاربة الفساد لا تحمل أي توجهًا سلبيًا، كما تتضمن مسيرات وفعاليات واستخدام أدوات للرسم على كيانات تعد رموزًا لإفلات النظام من المحاسبة وضعف إدارة الحكومة. وتعد هذه التهم غير قانونية من أوجه عدّة طبقًا للخبراء.

تُعد تلك الرسوم بموجب القانون المقدوني جنحة يترتب عليها غرامة مقدارها 50 يورو (58 دولار أمريكي) شرط أن يقوم الشرطي النظامي أو مفتش الصحة العامة بالقبض على مرتكب الفعل أثناء الواقعة نفسها. ولكن قامت الشرطة باستدعاء المشتبه في قيامهم بالرسم لاستجوابهم وذلك بمخالفة القانون. واعتبر المتظاهرون هذا شكلًا من أشكال الترهيب؛ مما أدّى إلى إشعال غضبهم وزيادة أعدادهم.

بالرغم من تواجد تظاهرات “الثورة الملونة” في أكثر من 20 مدينة في مقدونيا، كانت التظاهرات في العاصمة سكوبي ومدينة بيتولا التي تعد ثاني أكبر مدينة هي الأكثر تكرارًا وحشدًا. في يوم الجمعة الموافق 3 يونيو-حزيران صعّدت الشرطة من ضغطها بالإعلان عن نيتها توقيع اتهامات جنائية ضد سبعة متظاهرين في سكوبي و26 متظاهرًا في بيتولا، مما أدى إلى تفاقم خطورة الوضع. وإذا قبلت النيابة العامة إجراء التحقيقات طبقًا لتلك الاتهامات، فقد يترتّب على ذلك إصدار قرارات بالاحتجاز والحبس مع احتمال توقيع أحكام بالسجن.

والذريعة من تلك الاتهامات هي المشاركة في حشد يقدم على أفعال إجرامية” مثل “إتلاف الكيانات التراثية الثقافية”، والكيانات المعنية هي مبنى وزارة الثقافة وقوس النصر و”إتلاف الملكية” في بيتولا.

Единицата за насилен криминал при СВР Скопје до Основното јавно обвинителство Скопје поднесе кривични пријави против седум лица поради основан сомнеж дека учествувале во толпа што ќе изврши кривично дело. Кривични пријави се поднесени против лицата П.Б., М.З., И.М., С.С.К., А.Г. и Н.П. од Скопје и А.К. од Охрид.

رفعت وحدة جرائم العنف التابعة لقطاع الشئون الداخلية بسكوبي التهم الجنائية للنائب العام الرئيسي ضد سبعة أشخاص يشتبه في مشاركتهم في تجمهر كان على وشك ارتكاب جناية، وأوقعت التهم الجنائية على أشخاص تبدأ أسماؤهم بحروف P.B ،M.Z I.M ،S.S.K ،A.G ،N.P  بمدينة سبوكي بالإضافة إلى اسم آخر بمدينة أوهريد يبدأ بحرفيّ A.K.

ردًا على الإعلان واصل المتظاهرون في سبوكي أنشطتهم اليومية بالتجمع الساعة السادسة مساءًا أمام مكتب النائب العام في مسيرات يرسمون فيها ويستخدمون آلات يدوية الصنع للوصول للأهداف البعيدة مثل مقر الحكومة. شعار مسيرة اليوم هو: “الحزب المذنب يوجّه الاتهامات” إشارةً إلى تحصين بعض حكام مقدونيا المشتبه في تورّطهم بارتكاب جرائم كبرى.

كما اخترع المتظاهرون وجهًا مجوفًا ‘باستخدام ورق مقوى بحيث يمكن لأي مؤيد للتظاهرات الحصول على صورة له في دور”مطلق المدفعية”.

وفي الوقت الذي قامت فيه الشرطة بإدراج السبعة ” المختارين” بالحروف الأولى من أسمائهم، رسم المتظاهرون أحرف أسمائهم الأولى على قمصانهم قبل البدء بالمسيرة كنوعٍ من التحدي.

Accused protesters painting their initials on their t-shirts. Photo by Vančo Džambaski, CC BY-NC-SA.

المتظاهرون يرسمون الحروف الأولى لأسمائهم على قمصانهم ردًا على التهم الموجهة إليهم. التقط الصورة فانكو دزامباكسي ونشرت بموجب رخصة المشاع الإبداعي

بعد ذلك استكمل المتظاهرون مسيرتهم المعتادة متجهين إلى مقر الحكومة لإلقاء الألوان باستخدام أدواتهم على واجهة البناية المطلية حديثًا.

هذا المساء أيضًا يلقي المتظاهرون بالألوان على مقر الحكومة.

وبعد توجه المظاهرة إلى الميدان الرئيسي بسكوبي، شرع المتظاهرون في الرسم على إحدى أكبر رموز نظام حكم نيكولا جروفسكي تمثال الإسكندر الأكبر أو “المحارب الفارس”، ونظرًا لتكلفته الضحمة التي تبلغ 8.2 مليون يورو ( ما يقرب من 9.3 دولار أمريكي)، يعدّ التمثال رمزًا للفساد وإسراف الحكومة. ولأول مرة دخل المتظاهرون فعليًا إلى النافورة لتكثيف الألوان عن قرب باستخدام مسدسات ألعاب مائية.

المتظاهرون يدخلون إلى نافورة النصب التذكاري للفارس المحارب.

انتهت التظاهرة في جو من النشوة بقيام المتظاهرين الأكثر نشاطًا في الرسم بإضاءة المشاعل ، وكانت المحطة الأخيرة هي مبنى البرلمان الذي نال أيضًا نصيبه من الألوان.

'Colorful Revolution' protesters lighting flares in front of Alexander the Great fountain in Skopje. Photo by Vančo Džambaski, CC BY-NC-SA.

المتظاهرون يضيئون المشاعل أمام نافورة الإسكندر الأكبر في سبوكي. التقط الصورة فانكو دزامباسكي ونشرت بموجب رخصة المشاع الإبداعي

شكك الخبراء من القانونيين وغيرهم في صحة الإجراء الذي اتخذته الشرطة على أساسين. فطبقًا لنص المادة 97 من الدستور المقدوني” يترأس هيئات إدارة الدولة في مجالات الدفاع والشرطة أشخاص مدنيون على أن يكونوا قد حظوا بصفتهم المدنية لمدة لا تقل عن ثلاث سنوات قبل انتخابهم لتلك الوظائف.”، بينما يشغل وزير الداخلية الحالي ميتكو كافكوك حتى الآن منصبًا رفيعًا في هيئة الشرطة، بما يجعل توّليه للمنصب- وأي من قاداته- مخالفًا للدستور والقانون طبقًا للبروفيسور المتخصص في حقوق الإنسان ميريانا نايجسكا.

هذا بالإضافة إلى ما استند إليه البروفيسور دونكا برادزيفيا الحاصل على الدكتوراه والخبير في السياسات الثقافية، بأنه لا يمكن للمواطنين معرفة أن الآثار التي تمّ تلوينها تقع ضمن إطار التراث الثقافي لأنه لم تتم الإشارة إليها بشكل واضح، و طبقا للمادة 45 من قانون حماية التراث الثقافي، فإن وزارة الثقافة ملزمة بتحديد هذه الآثار بصورة واضحة خلال 60 يومًا من تسلمها. كما أنه وطبقًا للمادة 174من ذلك القانون يُلزَم الوزير وتابعيه بدفع غرامة من 810 إلى 240 يورو ( 920 إلى 2761 دولار أمريكي) في حالة مخالفة القانون.

وفي غضون ذلك تستمر التظاهرات عبر مقدونيا سواء من خلال الشبكات الاجتماعية أو المشاركة الفعلية فيتم تشارك المعلومات عبر هاشتاج باللغة الإنجليزية #ColorfulRevolution #Macedonia وباللغة المقدونية عبر #ШаренаРеволуција  #протестирам و باللغة الألبانية عبر #RevolucioniLaraman  #protestoj

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع