أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

زُرْ “سهل الجرار” المحظور في لاوس من خلال طائرة بدون طيار

Plain of jars in north Laos. Photo from the Flickr page of damien_farrell (CC License)

سهل الجرار في شمال لاوس. الصور من حساب damien_farrell على فليكر (استخدمت تحت رخصة المشاع الإبداعي)

تعرض صورٌ جديدةٌ مأخوذة من طائرة بدون طيار رؤيةً جويةً نادرة لسهل الجرار الغامض في شمال لاوس.

تحتوي مقاطعة زيانغهوانغ على أكثر من ألفي جرة حجرية يقدر عمرها بألفي عام، ويعتقد معظم الباحثين أن هذه الجرار كانت تستخدم في طقوس دفن جنائزية تعود لحضارة غير معروفة. وبالرغم من كونه موقعًا أثريًا هامًا وفريدًا من نوعه إلا أن قسمًا كبيرًا منه لم يستشكف بعد؛ فقد حالت القنابل غير المتفجرة المنتشرة في جميع أرجائه، والتي ألقاها الأمريكيون خلال حقبة pرب فيتنام، دون ذلك.

كانت لاوس، التي تحدها فيتنام من الشرق، أكثر الدول تعرضًا للقصف في العالم أثناء حرب فيتنام؛ فقد أُسقطت عليها حوالي مليوني قنبلة بين عامي 1964 و1973، إلا أن 30% منها لم تنفجر وما تزال تتسبب بقتل وإيذاء الفلاحين اللاويين القاطنين هناك.

ويشكل سهل الجرار جزءًا من عدد كبير من المقاطعات المليئة بالألغام والقنابل في لاوس.

تشرح مدونة جنوب شرق آسيا للآثار أهمية الجرار وسبب عدم تمكن العلماء من إجراء المزيد من الأبحاث المعمقة في هذا الموقع الأثري:

لا يزال سهل الجرار الغامض في شمال شرق لاوس أحد أهم المواقع الأثرية غير المستكشفة يرجع ذلك إلى كمية القنابل الهائلة التي ألقتها القوات الأمريكية هناك قبل أربعين عام. وبحسب المعلومات القليلة التي استطعنا معرفتها يبدو بأن هذه الجرار كانت تستخدم كأماكن إنتقالية خلال طقوس جنائزية حيث تترك الجثث لتتحلل قبل دفنها النهائي.

مع ذلك، يمكن الآن وبفضل تقدم التكنولوجيا أن تجلب لنا الطائرات بدون طيار صورُا جوية لمناظر طبيعية أرضية خطيرة جدًا بالنسبة للبشر بسبب القنابل القديمة التي لم تنفجر. يعطي هذا الفيديو، ومدته ثلاث دقائق، لمحة عامة عن موقع لاوس الأثري الغامض ويظهر الفيديو أيضًا العديد من حفر القنابل والخنادق والآثار المحزنة لحرب فيتنام:

ستساعد صور الطائرة بدون طيار على معرفة وادي الجرار على وجه أفضل وربما على المحافظة عليه، حيث لاحظت الباحثة ليا جينوفيز وجود العديد من التحديات التي تعيق عملية الحفاظ على الجرار: 

…إن التمدن السريع والأنشطة الزراعية وعمليات النهب والإهمال عوامل أخرى تهدد جهودنا بالحفاظ عليها.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية
* = required field

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع