أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

متطوعون يؤرخون تاريخ النشطاء الكولومبيين المقتولين بالكلمات والرسومات

ملصق المشروع التطوعي Postal para Memoria أو ملصق لنتذكر. (معنى الوسم: إنهم يقتلوننا). تم النشر بعد الموافقة.

تصاعد العنف في كولومبيا منذ توقيع الرئيس خوان مانويل سانتوس اتفاقية السلام التاريخية مع القوات المسلحة الثورية الكولومبية (FARC)، حيث وصل المعدل منذ عام 2016 إلى مقتل شخص كل أربعة أيام.

عندما قامت تلك القوات بسحب نفسها من الأراضي الريفية، فتح ذلك مجالاً لمجموعات أخرى، بما فيهم عصابات أخرى وخلفاء جماعات الجناح الأيمن شبه العسكري، ومنشقين من القوات نفسها، للقتال من أجل وضع يدها على الأراضي المهجورة، وبدورها تضع قادة المجتمع والنشطاء في مرمى النيران مع بطء تعامل الحكومة مع المشكلة.

وبينماتبقى الحلول في أيدي الحكومة، وضع النشطاء مبادرات للاحتفاظ بذكريات الضحايا، ومن ضمن تلك المبادرات هي مبادرةPostal para Memoria وهو مشروع تعاوني يرسم فيه متطوعون رسامون صورًا ويكتب فيه متطوعون كتاب سير ذاتية قصيرة عن النشطاء المغتالين.

وينهي القائمون على المشروع قصص الضحايا بخبر فقدهم على خلفية التغطية الإعلامية لعملية السلام، ويذكر الموقع:

La postal es un vehículo de comunicación poderoso, con el potencial de capturar lo esencial de cada historia y de ser compartida digital y físicamente a cualquier parte del mundo, dándonos a todos el poder de contribuir, comunicar y contarle al mundo sobre nuestros líderes.

البطاقة التعريفية هي وسيلة فعالة قادرة على الإحاطة بحقائق كل قصة، حيث ترسل رسالة رقمية وحقيقة للعالم وتمدنا بجميع القوى للمشاركة مع العالم والتواصل معه وإخباره عن أبطالنا.

لا يتطلب الأمر خبرة مهنية مسبقة، يمكن لأي فرد يرغب في المشاركة البدء في إضفاء لمسة وتقديم كتابة قصة أو رسم أي من الأبطال عبر البريد الالكتروني.

مدافعو حقوق الإنسان، تربويون، بيئيون

ساندرا فيفانا كيار قائدة مجتمعية في كالي، فالي دي كاوكا، دافعت عن الموارد الطبيعية في مجتمعها من صناعة زيوت النخيل، وقُتلت في عام 2011 بعمر 26 عامًا، وفيما يلي البطاقة التعريفية لها:

البطاقة التعريفية لساندرا فيفانا كيار ، رسمتها أنا ماريا لاجوس جاييجو. تم النشر بعد الموافقة.

Ella vivía y sufría por todo lo que tuviera vida: una planta, un animal abandonado […] A mí me impresionaba su capacidad de dinamizar, de movilizar, de relacionarse de una manera alegre y sencilla con la gente. […] A Sandra la desaparecieron un jueves hacia mediodía en un sector conocido como El Terminalito. Iba rumbo a Palmira a dictar su primera clase de cultura y medio ambiente en la Universidad Nacional. Vestía un jean azul y una camisa negra. Su celular y su billetera fueron encontrados dos días después cerca al paradero de buses, intactos. Esa fue la única y la última noticia que tuvieron de ella.

عاشت للجميع وعانت من أجل من عاش: من نبات أو حيوان ضال [..] وما أبهرني قدرتها على تفاعلها مع الآخرين وتحريكها لهم وعلاقتها معهم بطريقتها المرحة والبسيطة. [..] اختفت ساندرا يوم الخميس في فترة الظهيرة من مكان معروف باسم ايل تيرميناليتو وكانت في طريقها إلى بالميرا لتلقي أول فصل لها حول الثقافة والبيئة بجامعة ناشيونال. وكانت ترتدي جينز أزرق وقميص أسود، وبعد يومين وجد تليفونها وحقيبتها في محطة أتوبيس دون العبث بهما. وكانت تلك هي الأخبار الوحيدة والأخيرة التي سمعنا عنها.

يولاندا ماتورانا عاشت في مدينة بويبلو ريكو، إدارة ريزارالدا وهي من أسست المنظمة المجتمعية للبيئة “Asociación de Amigos de la Fauna y La Flora” (منظمة أصدقاء الحيوانات والنباتات) وقتلت في منزلها في فبراير-شباط 2018 عن عمر 59 عامًا.

Se destaca de Yolanda, su preocupación genuina por la sostenibilidad de los recursos naturales que abastecían a su comunidad, razón por la cual apoyó el proceso que derivó en la reglamentación de la cacería de sustento del territorio colectivo de Santa Cecilia.

وكان ملحوظًا على يولاندا انهماكها في العمل على استمرارية الموارد التي تغذي مجتمعها وهذا سبب دعمها تشريع الصيد في الأرض المشتركة بسانتا سيسيليا.

البطاقة التعريفية ليولاندا ماتورانا رسمها كاتالينا أوريب. تم النشر بعد الموافقة.

يوجد العديد من البطاقات التعريفية لقادة حقيقيين وتربويين ونشطاء مناهضين للألغام المضادة للأفراد ونشطاء حقوق الإنسان.

ليليانا أستريد مارتينز راميرز التربوية وهي أم لطفلين، ورسم تلك الصورة هيلينا ميلو. تم النشر بعد الموافقة.

إيلسير كارفاجال المحامي الذي شارك في اتفاقيات السلام التي حدثت في منطقته، ورسم ذلك المتطوع جوانداكوكو. تم النشر بعد الموافقة.

وهناك كثير من القصص المشابهة لقصة ليليانا وإيليسر، المنشور بطاقتهم التعريفية أعلاه، بانتظار قصاص متطوع يحكي قصتهم حالها حال القصص الأخرى وهي في انتظار رسام لها.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية
* = required field

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع