- Global Voices الأصوات العالمية - https://ar.globalvoices.org -

تشييد تمثال يخلّد الذكرى الثلاثين لمذبحة تيانانمن ضد المحتجّين الصينيين

التصنيفات: شرق آسيا, الصين, تايوان, احتجاج, تاريخ, حقوق الإنسان, صحافة المواطن, فنون وثقافة

التقطت الصورة من قبل فيليب نوبل. الصورة مستخدمة بإذن

المقال التالي بقلم Tom Grundy [1] ونُشر بواسطة صحافة هونج كونج الحرة في 22 أيار/ مايو 2019. وأعيد نشره على الأصوات العالمية بموجب اتفاقية شراكة المحتوى.

عُرِض تمثال ضخم قابل للنفخ “Tank Man” (في إشارة للرجل المجهول الذي وقف في وجه الدبابة التي اقتحمت ميدان تيانانمن) في العاصمة التايوانية، بعد ما يقرب من 30 عامًا من مذبحة تيانانمن.

وُضِع خارج قاعة تشيانغ كاي شيك التذكارية في تايبيه، حيث صنعت فنانة محلية تدعي “شيك” دبّابة قابلة للنفخ ومتظاهر وحيد، وقالت [2] لرويترز إنّها تأمل أن تصبح الصين ديمقراطية في يوم من الأيام:

So I think it is important to the Taiwanese people to continue discussing this topic – preventing people from forgetting this event and reminding the Taiwanese people that the regime in China is dangerous… This thing has already been washed away by [China’s] authoritarian political view.

أعتقد أنّه من المهمّ للشعب التايواني أن يستمرّ في مناقشة هذا الموضوع – منع الناس من نسيان هذا الحدث وتذكير الشعب التايواني بأنّ النظام في الصين خطير… وقد بات هذا الأمر واضحًا بفعل النظرة السياسية الاستبدادية [للصين].

[3]

التقطت الصورة من قبل فيليب نوبل. الصورة مستخدمة بإذن

تزامن ظهور المجسّم المنفوخ مع الندوة الدولية 4 حزيران/ يونيو 2019 التي عقدت نهاية الأسبوع جنبًا إلى جنب مع سلسلة من الفعاليات التذكارية في تايوان. أيضًا ستُنَظّم سهرة على ضوء الشموع ومحاضرات وندوات للاحتفال بالذكرى الثلاثين.

حرية التعبير محمية في تايوان الديمقراطية، رغم أنّ بكين تعتبر الجزيرة جزءًا من أراضيها.

في عام 2016 ، أجرى الفنان ورسام الكاريكاتير باديوكاو عرضًا في أديليد بأستراليا لتكريم المتظاهر المجهول “تانك مان”. وأطلق لاحقًا حملة لتشجيع الناس في جميع أنحاء العالم للظهور كمتظاهر وحيد [4].

أداء شخصية “تانك مان” في أديليد 2016. تصوير: بايدكو.