أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

لقاءات مع الشياطين والملائكة والقديسين في شوارع الجمهورية التشيكية

Traditional encounter with Saint Nicholas and a couple of devils in Prague 2 on the night of December 5. Photo by Filip Noubel, used with permission.

في مساء كل يوم 5 ديسمبر/كانون الأول، تمتلئ شوارع وساحات الجمهورية التشيكية بشخصيات غير عادية: الشياطين والملائكة والقديسين يرتدون قبعات طويلة. 5 ديسمبر/كانون الأول هو عشية عيد القديس نيكولاس، ويمثل احتفالًا خاصًا للأطفال التشيكيين في هذا الشهر الاحتفالي.

كان القديس نيكولاس [أو نقولا] أسقفًا مسيحيًا من القرن الثالث ولد في مدينة ميرا اليونانية، الموجودة الآن في تركيا. وقد أضافت سيرة الأعمال المسيحية العديد من الأساطير إلى سيرته الذاتية على مر القرون. وفقًا لأحد القصص العنيفة، قتل جزار ثلاثة أطفال صغار ووضعهم في برميل ليبيعهم كحم خنزير عندما يمر نيكولاس في مدينتهم. مستشعرًا بالخيانة، يقوم القديس بإحياء الأطفال. ربما يكون هذا من بين الأسباب الرئيسية التي يرتبط اسم القديس نيكولاس بالأطفال في جمهورية التشيك وغيرها من بلدان أوروبا الوسطى وكذلك في بلجيكا وهولندا.

في التقليد التشيكي، يسير القديس نيكولاس في الشوارع وأحيانًا يقرع الأبواب، يرافقه ملاك وشيطان. يسأل الآباء عما إذا كان أطفالهم قد تصرفوا جيدًا أو لا في ذلك العام. إذا كان الجواب إيجابيًا، يلعب الملاك مع الأطفال ويقدم لهم حلوى. أما الأطفال الذين أساءوا التصرف فيحصلون على توبيخ رمزي من الشيطان.

يعتبر المهرجان شأنًا عائليًا، حيث يرتدي العديد من الشباب ملابسهم كواحد من الشخصيات الثلاثة ويتجولون في الشوارع للترفيه و/أو لتخويف الأطفال. حظي هذا العيد بشعبية كبيرة لدرجة أنه لوحظ على نطاق واسع في تشيكوسلوفاكيا حتى أثناء الحقبة الشيوعية، عندما تم حظر الاحتفالات الدينية العامة، حيث كان يُعتقد أن لها جذور وثنية. يتم الاحتفال به اليوم من قبل البلديات المحلية، لكن الثلاثي “غير الرسمي” لا يزال يتجول ويحافظ على التقليد على قيد الحياة.

فيما يلي بعض الصور التي تم التقاطها في مساء 5 ديسمبر/كانون الأول 2019، في براغ والتي توضح الطرق المختلفة التي يحتفل بها التشيكيون بعيد القديس نيكولاس.

الشيطان محترف في ساحة وينسيسلاس في براغ. تصوير فيليب نوبل، استخدمت الصورة بعد الموافقة

في ساحة وينسيسلاس في براغ. تصوير فيليب نوبل. استخدمت الصورة بعد الموافقة.

الشياطين يتحققون من سلوك الأطفال. ساحة وينسيسلاس في براغ. تصوير فيليب نوبل. استخدمت الصورة بعد الموافقة

يبدو أن هذا الطفل تصرف بشكل جيد وحصل على الحلوى. تصوير فيليب نوبل. استخدمت الصورة بعد الموافقة

الثلاثي العفوي في براغ. تصوير فيليب نوبل. استخدمت الصورة بعد الموافقة

الشيطان والقديس نيكولاس في براغ. تصوير فيليب نوبل. استخدمت الصورة بعد الموافقة

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية
* = required field

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع