- Global Voices الأصوات العالمية - https://ar.globalvoices.org -

زيادة استخدام نبات الشيح في الكاميرون في المعركة ضد فيروس كورونا

التصنيفات: جنوب الصحراء الكُبرى - أفريقيا, الكاميرون, أفكار, الدعم الإنساني, بيئة, تاريخ, تطوير, حكم, صحافة المواطن, صحة, طعام, COVID-19

استخدِم نبات الشيح طويلًا كعشب طبي معالج للملاريا والعديد من الأمراض الأخرى في الكاميرون وأفريقيا. الصورة لقطة من الفيلم الوثائقي” تجارة الملاريا: الصيدليات ضد العلاجات الطبيعية”، متاح على قناة فرانس24 على يوتيوب.

عندما سجلت الكاميرون أول حالة مؤكدة لفيروس كورونا يوم السادس من مارس/آذار في العاصمة، يواندي، طمأن مسؤولو الصحة الرسميون المواطنين أن الحكومة ستقوم بتدابير حثيثة من أجل احتواء ومنع تفشي المرض، بما في ذلك الإلزام الإجباري بإرتداء الكمامات في المناطق العامة، إلا أن الفيروس انتشر بشكل سريع، وأضر بالاقتصاد ضررًا جسيمًأ.

منذ مارس/آذار، سجلت [1] الكاميرون 8060 حالة كورونا من بينهم 200 حالة وفاة، وما يزيد عن 4700 شخص تعافوا من المرض، بحلول السابع عشر من مارس/آذار، عندما أعلن رئيس الوزراء جوزيف ديون يغوت 13 إرشادًا طبيًا لوقف تفشي المرض، ثبتت إيجابية 10 حالات حاملة للفيروس.

إلا أنه في الثلاثين من إبريل/نيسان، قام نغوت بتخفيف إجراءات محاربة فيروس كورونا، بعدما عقد اجتماع مع لجنة تضم كافة الوزارات بهدف بحث إنعاش الاقتصاد والأسواق المحلية.

مع استمرار تصاعد حالات فيروس كورونا في الكاميرون، وسعي الحكومة إلى فتح الحدود، تطلع الكثيرون ممن يؤمنون بالقدرة العلاجية للأعشاب المحلية إلى نبات الشيح، حيث يؤمن أغلبهم بفعالية نبات الشيخ وقدرته على علاج الملاريا والأمراض الأخرى.

قال كونجلاد نجوا، عالم نبات وباحث في مجال الفطريات في جامعة بيوا [2] في حديثه للأصوات العالمية أن الشيح هو نبات صالح للأكل، ويمتلك القدرة على معالجة الصداع واضطرابات المعدة بالإضافة إلى الاعتلالات الأخرى.

كما صرح رئيس أساقفة أبرشية دوالي في الخامس والعشرين من إبريل/نيسان، صامويل كليدا، في البث التليفزيوني الأرضي CRTV بأنه اكتشف علاجًا عشبيًا [3] لفيروس كوفيد-19 وأبرز مميزات نبات الشيح. قال رئيس الأساقفة كليدا:

Given that I already knew the plants according to the symptoms of the coronavirus, I have simply put together these combinations, prepared them and given to persons with the symptoms and they were relieved.

بما أنني أعرف دور النباتات في علاج أعراض فيروس كورونا مسبقًا، فقد قمت بخلطها سويًا وإعدادها ومنحها للأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض المرض ليشفوا من بعدها.

للأسقف كليدا 30 عامًا من الخبرة في مجال بحث النباتات العلاجية، وكانت بؤره تركيزه هى دور الأعشاب في علاج أمراض الجهاز التنفسي.

استغرقت الحكومة الكاميرونية بعض الوقت للرد على العلاج الذي اقترحه رجل الدين ضد فيروس كورونا، مما أثار التساؤلات بين المواطنين الكاميرونين. لدهشة الجميع، قام الرئيس بول بيا بتشجيع استخدام العلاجات المنزلية للقضاء على ذلك الفيروس المخيف في خطبة وطنية تم بثها عبر التلفاز.

دفع نداء الرئيس المواطنين الكاميرونين للاعتماد على الخلطات العشبية المحلية بشكل أوسع لمعالجة أعراض فيروس كورونا، وأدَت الفعالية الطيبة للشيح (يعرف أيضا باسم شيح ابن سينا أو الأفسنتين) إلى حدوث طفرة في زراعته في الكاميرون.

الوصفة الشائعة تتضمن: اللّيْم، الليمون، الأناناس، عشب الحمي- ونبات الشيح ثم يتم غليان هذه المكونات وتٌشرب مثل الشاي.

عندما سافرت بالطائرة إلى الكاميرون منذ شهور قليلة، أعطوني شاي الشيح لأشربه للوقايه ضد الملاريا. من المثير للاهتمام معرفة احتواءه على قدر معين من المناعة ضد فيروس كورونا. كذلك لابد من القيام بمزيد من الدراسات حول خصائص هذا النبات لعلاج كوفيد-19.

قالت أتوه ميركي أكا، محاسبة في مدينة دوالا، في حديثها مع الأصوات العالمية أن والداها قد أرسلا إليها مزيج من الأعشاب المحلية التي تم تجهيزها كي تغليها وتشربها بعدما شكت من أعراض الفيروس الظاهرة على مديرها.

As soon as I informed my parents about my boss whose child died of an alleged COVID-19, my parents did not hesitate to send my bottles of traditional herbs for me to boil and drink.

بمجرد أن أخبرت والدي بوفاة طفلة مديري زعمًا أن سبب الوفاة فيروس كورونا، لم يتردد والدي في إهدائي زجاجات مملوءة بهذه الأعشاب المحلية حتى أغليها وأشربها.

وأدلى بيكوندو نيستورين، عامل مطبعة صحفية في الكاميرون، في حديثه مع الأصوات العالمية أنه وزملاؤه يغلون ويشربون نبات الشيح تقريبًا ثلاث مرات كل يوم في مكتبه، ويضيفون إليه الزنجيل لتحصين أجهزتهم المناعية.

 العودة إلى زراعة نبات الشيح

صرحت أسابا ليندا، مناصرة بيئية تعمل في مفوضية حماية الطبيعة البيئية والتنمية المستدامة في المنطقة الجنوبية الغربية، في حوارها مع الأصوات العالمية:

بفضل فيروس كورورنا، عاد الكثير من الناس لزراعة النباتات- خاصة تلك التي يعتقدون أنها تساعدهم في علاج الفيروس.

كما أعربت سيت إكودي سونج ، مفوضة محلية أخرى عن مخاوفها من حدوث عجز في نبات الشيح بسبب زيادة شعبيته كعنصر أساسي في العلاجات العشبية المنزلية

As people want to protect themselves from COVID-19, many herbalists, many traditional practitioners, are now going to nature to look at all types of species to produce cures, hence tampering with the existence of such species. Like the artemisia plant, it’s going to be difficult for us to get the plant because everybody wants it to treat COVID-19.

بما أن الناس يريدون حماية أنفسهم من كوفيد-19 ، فإن العديد من المعالجين بالأعشاب، والعديد من الممارسين التقليديين يتطلعون الآن إلى الطبيعة ويتأملون في جميع أنواع انواع النباتات الممكنة لإنتاج علاجات ، وبالتالي فإن التلاعب في وجود مثل هذه الأنواع. مثل نبات الشيح، سيجعل من الصعب علينا الحصول على النبات حيث يحتاجه الجميع لعلاج كوفيد-19

وأضاف المفوض سونج بأنه سعيد بوجود هذا النبات حيث أنه يساعد الناس.

احترام الطب التقليدي

هذه الزيادة في استخدام نبات الشيح كنبات له مكانته ليس غريبًا في الكاميرون حيث درج العديد من المعالجين التقليدين على استخدام هذا النبات لقرون لعلاج الكثير من الاعتلالات والتى تشمل الملاريا.

الآن ومع اعتراف العالم الدوائي بكفاءه هذا النبات وفعاليته في علاج الأمراض المعدية، لوحظ زيادة في إنشاء  مزارع الشيح الصغيرة والكبيرة، وهذا ما يمكن تصوره على إنه إهانة بالغة لشركات الأدوية الكبرى والتى تحاول أن تتحكم في عملية إنتاجه، وفقًا لإيرين تيس والتى كتبت في مدونتها : لعالم الملاريا السنة الماضية.

Artemisia plantations are spreading like a bushfire all over Cameroon, under the vigilant eye of universities and local organizations who avoid that the plant is improperly cultivated, handled and used.

تنتشر مزارع الشيح على نطاق واسع حول الكاميرون، تحت رصد الجامعات والمنظمات المحلية التى تمنع زراعة النبات بشكل غير مناسب، وكذلك الأمر بالنسبة لإدارته واستخدامه.

تزعم تيس أن حياة المداوين التقليدين مهددة، حيث تقوم الشرطة بمداهمة مزارع الشيح وتدميرها.

Several cases of murder or attempted murder have become known recently. It is also discouraging for them that their research and numerous clinical trials are ignored or depreciated by the medical neocolonialism, mostly by French experts.

شهدت البلاد الكثير من حالات القتل ومحاولات القتل مؤخرًا. هم يشعرون بالإحباط بسبب تجاهل أو عدم تقدير مجهوادتهم البحثية والتجارب السريرية العديدة من قبل النظام الطبي الاستعماري الجديد، لا سيما من قبل الخبراء الفرنسيين.

أصبح نبات الشيح حديث عناوين الصحف عندما صرح رئيس مدغشقر أندريه راجولينا بأن المنتج العضوي [6] لكوفيد، وهو خليط من نباتات منتجة محليًا وبالأخص نبات الشيح يمكنه معالجة الأعراض الناجمة عن الإصابة بالفيروس.

بالرغم من اعتراض منظمة الصحة العالمية [7] على فعالية المنتجات العضوية لمعالجة الفيروس وإصرارها على عدم وجود علاج لكوفيد-19، فإن العديد من قادة الشعوب الأفريقية وافقوا على استخدام هذا المنتج [8] بما في ذلك تنزانيا، وجزر القمر.

نادى [8]الناشط الالكتروني ندومنجو على تويتر للمزيد من البحث عن قوة النباتات المحلية والأعشاب في التصدي للفيروسات المعدية.

Madagascar's recently released #COVID19 [9] drug is largely artemesia based.

Now, shouldn't #Africa [10] have a council of experts taking a deeper look at the natural medicines we've used for years?

How many of us “swear” by lemongrass, pineapple skin tea, hibiscus, paw-paw leaves?

— Kathleen Ndongmo (@KathleenNdongmo) April 30, 2020 [11]

يعتمد العلاج الذي أطلقته مدعشقر مؤخرًا على نبات الشيح بشكل كبير.ألا ينبغي على أفريقيا الآن عقد مجلس من الخبراء للنظر بشكل أعمق في العلاجات الطبيعية التي اعتدنا استخدامها لسنوات؟ كم منا يؤمن بقوة عشبة الليمون، وشاي قشر الأناناس، وزهرة الخطمى، وأوراق البابايا!