أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

لماذا لا تستطيع النساء البنغلاديشيات أن يصبحن مأذونات زواج؟

Image by Dhilruba Akter Surovi from Pixabay

صورة ديلروبا أكتر سوروفي من بيكساباي

حكمت محكمة في العاشر من يناير في بنغلاديش بأن لا يمكن للنساء بأن يصبحن مأذونات عقود أنكحة أو كما يعرف بالشريعة الإسلامية بكلمة قاضي، وأصبح هذا الحكم حديث الناس في البلد حيث شكك النساء والناشطين في حقوق الإنسان في أساس هذا الحكم. 

أُحضرت الحالة الأولية للمحكمة من قبل عائشة صديقة، امرأة من بلدية فولباري في منطقة ديناجبور في شمال بنغلاديش. في ٢٠١٢ قدمت على وظيفة مأذون عقد الأنكحة في بلديتها. وبعد مقابلتها الوظيفية، أُرسلت النتائج إلى وزارة القانون للمصادقة لكن تم رفض قبولها لاحقًا بناء على جنسها.

بنغلاديش: تم رفض طلب عائشة صديقي كمأذونة تسجيل الزواج كونها امرأة

توعدت عائشة صديقة بأن تتحدى هذا القرار. حيث رفعت عريضة كتابية في المحكمة العليا في يونيو/حزيران ٢٠١٤ تعارض فيها قرار الحكومة بشأن عدم توظيفها بناء على جنسها.

بعد ست سنوات، أُصدر الحكم النهائي في العاشر من يناير/كانون الثاني عام ٢٠٢١، حيث ذكرت محكمة بنغلاديش العليا بأن النساء يخضن فقدان الأهلية الجسدية في وقت معين من الشهر، في إشارة واضحة للطمث، حيث أنها لا تسمح لهن بالدخول للمساجد والمؤسسات الدينية الأخرى. أضافت المحكمة قائلة بأننظرًا كون الزواج شعيرة دينية، فلا يمكن للنساء في الواقع تأدية مهمة مأذون زواج في بنغلاديش.”

جدال محتدم في وسائل التواصل الاجتماعي

أشعل الحكم العديد من الاحتجاجات في وسائل التواصل الاجتماعي، خاصةً عندما ذُكر الطمث كسبب للتجريد من الأهلية، من بين عدة أسبابكتب الشاعر والكاتب مجيب مهدي على فيسبوك:

আমার মায়ের মাসিক হয়েছিল বলেই আমার জন্ম সম্ভব হয়েছে; অথচ এই আমিই কিনা মায়ের প্রতি অকৃতজ্ঞতাবশত তাঁর নিকাহ্ রেজিস্ট্রার বা কাজি হবার অধিকারকে খর্ব করলাম স্রেফ মাসিকের দোহাই দিয়ে!

ولادتي كانت ممكنة لأن أمي يأتيها الطمث، فتخيل رفض حقها في أن تكون مأذونة زواج لأن الحيض ينفي الأهلية.

علّقت مستخدمة غاضبة على الحكم في صفحة فيسبوك مي [امرأة]، والتي تعتبر من الناشطات النسويات:

ঘোষণাটিতে পিরিয়ডকে শারীরিক অক্ষমতা বলা হয়েছে, দেখেই বমি পেয়েছিলো। এই যুক্তিতে তাহলে সকল নারী যারা ঘরে থাকেন বা বাইরে কাজ করেন তাদের সবাইকে পিরিয়ড চলাকালীন সময়ে তাদের কাজগুলো থেকে অব্যাহতি দেয়া হবে কারণ তারা শারীরিকভাবে অক্ষম? এই প্রথা তো আগে প্রচলিত ছিলো, এমনকি পিরিয়ডের সময় বাড়ির বাইরে স্থান হতো মেয়েদের। তাহলে কি আমরা পেছনের দিকে হাঁটছিনা?

كدت أتقيأ وأنا أقرأ الحكم الذي ذُكر فيه الدورة الشهرية على أنها انعدام أهلية جسدية. وفقًا لهذه الحجة، أيجب إعفاء النساء اللاتي يعملن بالمنزل أو بالخارج من أعمالهن بسبب الحيض لأنهن معاقات جسديًا؟ هذا الخلاف كان سائدًا في العصور الوسطى، وحتى خلال تلك الأزمنة كان يُسمح للنساء بالخروج من منزل. لذا، هل نعود إلى الخلف؟

Screenshot from the Facebook page Earki

لقطة شاشة من صفحة أيراكي على فيسبوك

أثار الحكم أيضًا عدة ميمات تم مشاركتها بكافة وسائل التواصل الاجتماعي. شاركت صفحة إيراكي التهكمية بما يلي:

নারীজীবনে পিরিয়ড একটি স্বাভাবিক জৈবিক প্রক্রিয়া। পিরিয়ড হওয়া কোনো অস্বাভাবিকতা নয়, বরং না হওয়াটাই অস্বাভাবিক। এই স্বাভাবিকতাকে সাথে নিয়েই নারীরা এগিয়ে যান নিজ নিজ কর্মক্ষেত্রে, অর্জন করেন আকাশচুম্বী সাফল্য, কিংবা টিকে থাকার সংগ্রাম করে চলেন নিরন্তর।

الطمث أو الدورات الشهرية عمليات بيولوجية طبيعية في حياة المرأة. ليست خللً،ا بل أمر طبيعي جدًا. النساء يتقدمن في مجالات عملهن الخاصة حاملات معهن هذه الميزة الطبيعية، فهن إما ينجحن، أو يستمرن بالمصارعة من أجل النجاة.

(ترجمة من الميمات)

النساء البنغلاديشيات يستطعن خلال دورة حيضهن أن:

  • يخدمن في القوات المسلحة ويقاتلن في الحروب
  • يصبحن طبيبات ويقمن باجراء العمليات
  • التغلب على الجبال
  • الطبخ وإطعام الآخرين
  • العمل كعاملة يومية
  • طيران طائرة
  • لاعبات كمال أجسام أو أي مهنة رياضية أخرى
  • يتقلدن مناصب قيادية في الدولة مثل رئيس الوزراء، أو زعيم المعارضة، أو رئيس مجلس النواب، أو وزير، أو قاضي.

لكنهن لا يمكنهن أن يصبحن قاضيات/أو مأذونات زواج

قوانين الزواج في بنغلاديش

قوانين الزواج في بنغلاديش -التي تعتبر دولة علمانية وفقًا لدستورها- مبنية على مجموعة من القوانين الدينية والمدنية القديمة. تتبع المجتمعات الدينية كالمجتمعات المسلمة، والهندوسية، والبوذية، والمسيحية أنظمة وقوانين مختلفة لزواجاتهم، لكن لا بد لهم بأن يحصلوا على وثيقة عقد زواج بموجب قوانين الدولة لتوثيق زواجهم.

بالنسبة للمسلمين فالقاضي يعمل كمأذون زواج، ويتم تعيينه من قبل الحكومة لعقد الزواج بموجب قانون الزواج والطلاق للمسلمين ١٩٧٤، وقواعد الزواج والطلاق للمسلمين ١٩٧٥.

محمد بدر الإسلام، المفكر الحر البنغلاديشي، يشكك في إحدى تغريداته بحظر الحكومة للنساء بأن يصبحن قاضيات:

تأدية مراسيم الزواج وتسجيل عقد الزواج مهام مختلفة. تُنفذ مراسيم الزواج من قبل قائد ديني أو كبير سن باستخدام القوانين الدينية الخاصة، لكن عقد الزواج يتم وفقًا لقوانين الدولة. كلا الزوج والزوجة عليهم أن يملأوا الاستمارة والتوقيع عليها لتوثيق الزواج. كيف يعيق الطمث ذلك؟

من المهم أيضًا التفريق بين المعنى والمهام الخاصة بالقاضي في السياق البنغلاديشي، حيث أن المصطلح يحمل معاني مختلفة عبر العالم الإسلامي. فمصطلح قاضي بالإسلام غالبًا يعني والي أو قاضي في محكمة شرعية يحمل سلطة قضائية واسعة. لكن القاضي في بنغلاديش يعني ببساطة مأذون زواج، لا يؤدي أي مهام قضائية حسب القوانين الإسلامية القديمة.

تُسلِط العالمة الإسلامية افتخار جميل بعض الضوء على الاعتقاد الشائع بأن النساء لا يستطعن أن يصبحنقاضياتفي بنغلاديش وفقًا للمدارس الفكرية الإسلامية، مقتبسةً أمثلة لتعاليم إسلامية تسمح للمرأة بأن تعمل كمأذونة زواج:

নারীরা কি কাজি হতে পারেন? হানাফি মাজহাব মতে হুদুদ-কিসাস বা ফৌজদারি অংশ ছাড়া বাকি বিভাগে হতে পারেন। ইমাম তবারির মতে সব বিভাগেই হতে পারেন।

রেজিস্ট্রির লেখক বা রাষ্ট্রীয় এজেন্ট যাই বলেন না কেন, একজন মহিলার এই দায়িত্ব পালন করতে কোন বাঁধা দেখি না। নারীরা এসব দায়িত্ব পালন করলে পর্দা রক্ষা করতে হবে, সেটা তো সবাই জানেন। পাশাপাশি পিরিয়ড থাকুক বা না থাকুক মসজিদের বাইরে থেকেই দায়িত্ব পালন করতে পারেন।

هل تستطيع أن تصبح المرأة مأذونة زواج؟ وفقًا للمذهب الإسلامي الحنفي [غالبية سكان بنغلاديش سنيين ويتبعون المذهب الإسلامي الحنفي] المرأة تستطيع أن تصبح قاضية باستثناء المحاكمات الجنائية. ووفقًا للإمام الطبري تستطيع المرأة أيضًا العمل كقاضية في المحاكمات الجنائية.

أيًا كان من يُسمى قاضي في بنغلاديش، سواء كان مأذون زواج أو ممثل للدولة؛ فلا أرى أي مانع من أن تعمل المرأة في هذه الوظيفة. من المسلم به أن المرأة يجب أن تكون محتشمة وتتبع البردة عند تأدية هذه الواجبات. حتى خلال فترة الحيض يستطعن تأدية واجباتهن خارج المسجد [حيث أن الحائض لا يسمح لها بدخول المسجد وفقًا للشريعة الإسلامية].

في هذه الأثناء، رفعت عائشة صديقة استئناف ضد حكم المحكمة العليا وتعهدت بمواصلة نقض الحكم الذي يحرمها من تحقيق حلمها.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع