أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هذه المقالات من الأصوات الصاعدة، وهو مشروع مستقل للأصوات العالمية هدفه نشر الصحافة الفردية في الأماكن التي لا تملك منفذاً إليها.

RSS

مقالات معلومات عن الأصوات الصاعدة من فبراير - شباط, 2012

لغات: اليوم العالمي للغة الأم في مالي

مثل حدث في الكثير من أنحاء العالم، احتقلت مالي باليوم العالمي للغة الأم في 21 فبراير / شباط في باماكو. نظم الحدث وزارو التعليم التي جمعت المعلمين والطلبة وغيرهم من المهتمين بدعم استخدام 13 لغة محلية منتشرة في مالي.

نظرة سريعة على ملخصات المشاريع المتقدمة لمنح الأصوات الصاعدة

من أفغانستان حتى زيمباوبوي، استلمت الأصوات الصاعدة ملخصات 1175 مشروعاً من 124 دولة من مختلف أنحاء العالم. هذا الازدياد المبهج في عدد المتقدمين مقارنة بالسنة الماضية يُظهر الاهتمام والحاجة المتناميان لجلب صحافة المواطن للأماكن المحلية التي لا تجد تمثيلاً كافياً في الإعلام.

الأصوات الصاعدة في 2012: تحديث عن المنح

تلقينا هذا العام 1175 مشروعاً من أكثر من 120 دولة تتضمن العديد من الأفكار الجيدة والمبتكرة لدمج مجتمع الإنترنت بالمجتمع خارجه.على مدار 6 أسابيع مقبلة ستنظر لجنة مختارة في كل مشروع مقدم. سنعلن عن المتأهلين للمرحلة النهائية خلال الفترة من الآن لنهاية...

هاكيور يايث: تعزيز اللغة الويلزية عبر التقنية والإعلام الاجتماعي

تم استضافة المؤتمر الثالث "هاكيور يايث" (دعم اللغة) من قبل قسم دراسات المسرح، السينما والتلفزيون بجامعة آبريستويث في مدينة وبلز يوم الأحد 28 من يناير/ كانون الثاني 2012. يعد هاكيور يايث مؤتمر مفتوح، مكان لقاء كل محبي التكنولوجيا، والإعلام الجديد، واللغة الويلزية....

أوكرانيا: خريطة إنترنت تفاعلية تساعد في محاربة فيروس نقص المناعة البشري

قامت مؤسسة إلينا بينشوك لمكافحة الأيدز في شراكة مع مكتب جوجل في أوكرانيا، بإطلاق الخدمة الاجتماعية الجديدة "خرائط ضد الأيدز". الخدمة الجديدة تساعد مستخدمي الإنترنت الأوكرانيين على العثور على مواقع إجراء الفحوصات الطبية بشكل أسرع وأسهل كما تدلهم على مواقع آلات بيع...

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع