آخر المقالات من سارة ستاندش من مايو - أيار, 2010

جنوب أفريقيا: البحث عن أرض مشتركة بعد الفصل العنصري

إن مواطني جنوب أفريقيا ليسوا مصابين بعمى الألوان، فقد عمّق الفصل العنصري الذي دام ما يزيد عن أربعين عاماً مفهوم العرق في عقول وقلوب المواطنين. وقد أتى فجر الديمقراطية عام 1994 بآمال عالية لإعادة ولادة المجتمع بشكل متساوّ يخلو من تحيز القوانين التمييزية التي حالت طويلاً بين الجنوب أفريقيين. ومع ذلك فبعد إلغاء تلك القوانين بستة عشر سنة يتّضح يوماً بعد يوم أن العرق ووصمات العار المرتبطة به ما زال يشكّل حاجزاً بين هؤلاء المواطنين وكذلك تحدياً لم ينجحوا في تجاوزه بعد. ولكن انطلاقاً من فضاء المدونات فيبدو أن الجنوب أفريقيين قد تعبوا من الكلمات التي تقسمهم ويتوقون لإيجاد الأرض المشتركة فيما بينهم.

الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: احتفالات لليوم العالمي ضد رهاب المثلية

يقع اليوم العالمي ضد رهاب المثلية والتحوّل الجنسي في 17 أيار / مايو هذه السنة، وعلى الرغم من أن الشذوذ الجنسي يعاقب قانوناً في جميع بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ما عدا إسرائيل، فتعددت المبادرات في هذه المنطقة بمناسبة ذلك اليوم، بما فيها مؤسسات بَنَت عملها على النجاحات التي حقّقتها في السنوات السابقة.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع