مصر: احتجاجات وتصادمات عند مبنى أمن الدولة بالإسكندرية

في فصل آخر من الثورة المصرية المستمرة، حاصر الناس المبنى الرئيسي لأمن الدولة في الإسكندرية وذلك عشية الرابع من مارس، يعد أمن الدولة العنصر الأكثر كراهية ضمن قوات الشرطة في نظام مبارك، فقد تصرف بدون مساءلة أو عقاب على مر عقود ومن الطبيعي أن يصبح المقر الرئيسي بالإسكندرية نقطة تمركز غضب الجماهير. كتب Soundmigration عن الموقف، كذلك فعلت زنوبيا.

1 تعليق

  • […] بعض المصريين مقرات جهاز أمن الدولة في مدن مختلفة مثل الإسكندرية والإسماعيلية في يوم 4 مارس، ومهاجمة مقر أمن الدولة […]

شارك النقاش

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع