أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

لا حدود لقدراتهم: تعرف على بعض المشاركين في الألعاب البارالمبية من دولة جورجيا

صورة للسباحة ليكا تشاشيبايا بعدسة موريس وولف.

فيما يلي نسخة معدلة من منشور كتبته آنا لومتادز مع مجموعة صور من موريس وولف، ظهر لأول مرة على الموقع  Chai-Khana.org

الأشخاص ذوي الإعاقات في جورجيا، المصطلح الذي يُترجَم في اللغة الجورجية حرفياً إلى “الأشخاص ذوي القدرات المحدودة”، يواجهون معارك شاقة يومياً نتيجة لوصمات العار والمواقف السلبية تجاههم. لكن رغم ذلك فإن جورجيا تفتخر بالمشهد المزدهر للألعاب البارالمبية، والتي أنتجت رياضيين قادرين على الفوز بميداليات مرموقة، مثل إيرما خيتسورياني ونينو تيبيلاشفيلي اللذان حصدا الميدالية الذهبية والبرونزية على التوالي، في البطولة العالمية للمبارزة على الكرسي المتحرك في إيطاليا عام 2017.

 

لقد كانت البداية بطيئة. فقد تم تأسيس اللجنة البارالمبية الجورجية عام 2003 وأرسلت الدولة أول رياضيين للمنافسة في الألعاب البارالمبية لعام 2008 المقامة في مدينة بكين. في 2013 افتُتِح مركز لتنمية الألعاب الرياضية للمعاقين في تبليسي وبعد عامين تم توسيعه بإضافة مُلحق للتدريب والعلاج الطبيعي. وهو يرحب حالياً ب194 رياضي من كل أنحاء الدولة، منهم 18 امرأة، كما تجري دورات تدريبية في 16 نوع من الرياضة.

مشروع الصور هذا يصور بعضًا من المشاركين في الألعاب البارالمبية من جورجيا، والذي بدوره يلفت الأنظار لهذه المجموعة المتنوعة من الرجال والنساء. بعضهم من الرياضيين المُتمرسين، البعض الآخر ما زال مبتدئًا، منهم من فاز بالميداليات، ومنهم من لم يفز. اهتماماتهم تتراوح ما بين علم الجريمة إلى الموسيقى الشعبية، قصصهم هي قصص صمود تركيز بإرادة حديدية وحلمهم هو المنافسة في ألعاب الأولمبياد التي ستقام في طوكيو عام 2020.

جيورجي باسيلاشفيلي، 24 عام، لاعب كرة قدم

I have been playing football for years. That’s where I lost my eyesight, on a football pitch, at 13, while playing with my friends. The ball hit me in the face. I always had poor vision but I actually turned blind after that incident. 

I joined the Blind Football Association in 2014. Since then I have traveled to many different countries. For me, the most memorable trip was to Romania in April 2017, to the European Championship qualifying tournaments. Our team got a silver medal and I was awarded the best goalscorer title.

Apart from football, I am passionate about folk music. I studied folk music and religious chants at university. After graduation my friends and I founded a band called “The Relic”, whose singers, except one, are all blind. We’re now preparing for a concert in Greece.

أنا ألعب كرة القدم منذ سنوات. هذا هو المكان الذي فقدت فيه قدرتي على الإبصار، ملعب كرة القدم، عندما كان عمري 13 عامًا، بينما كنت ألعب مع أصدقائي، ارتطمت الكرة في وجهي. كان لدي دائمًا ضعف في الرؤية.لكن فعليًا تحولت إلى أعمى بعد الحادث.
التحقت باتحاد كرة القدم للمكفوفين عام 2014. ومنذ ذلك الحين سافرت إلى العديد من البلدان المختلفة.بالنسبة لي، الرحلة الأكثر تميزًا كانت إلى رومانيا في أبريل/نيسان 2017، إلى مبارات التصفية لبطولة أوروبا. حصل فريقنا على ميدالية فضية وكوفئت بلقب أفضل هداف.
بعيدًا عن كرة القدم، أنا شغوف بالموسيقى الشعبية. درست الموسيقى الشعبية والترانيم الدينية في الجامعة. بعد التخرج وجدت أنا و أصدقائي فرقة موسيقية تُدعى”الريليك”، والتي جميع مغنوها، باستثناء واحد، من المكفوفين. نحن الآن نُحضر لحفل موسيقي في اليونان.

 نينو تيبيلاشفيلي،20 عام، مبارِزة بالسيف

I was born with a missing leg and have been using prosthetics for most of my life. I have been engaged in fencing since 2015. Three months after I started, I participated in my first fencing competition. I normally compete with up to 23-year-olds or sometimes even with older fencers.

I got my first bronze medal in 2016 at a competition in the United Arab Emirates. The same year I won two bronze medals and one silver one in The Netherlands. In early 2017, I got two bronze medals, one at Italy’s World Cup and another one in Hungary. I am currently preparing for a tournament in the Netherlands, which will be held from May 10-14.

I am passionate about everything that has to do with art. I am currently studying architecture at the Art Academy in Tbilisi.

ولدت بساق واحدة، استخدمت الأطراف الصناعية معظم حياتي. دخلت إلى عالم المبارزة بالسيف منذ عام 2015. بعد بدئي بثلاثة أشهر، شاركت في أول مسابقة للمبارزة بالنسبة لي. عادة أُنافس من تصل أعمارهم إلى 23 عام وفي بعض الأحيان مبارزون أكبر سنًا.
حصلت على أول ميدالية برونزية عام 2016 في مسابقة في الإمارات العربية المتحدة. في نفس السنة فزت بميداليتين برونزيتين وواحدة فضية في هولندا.
في أوائل عام 2017، حصلت على ميداليتين برونزيتين، واحدة في كأس العالم الإيطالية والأُخرى في المجر. حاليًا أستعد لمباراة ستعقد في هولندا، من 10-14 مايو/أيار.
أنا متحمسة لكل شيء له علاقة بالفن. أنا أدرس حاليًا الهندسة المعمارية في أكاديمية الفنون في تبليسي.

ليكا تشاشيبايا، 20 عام، سبَّاحة

I started swimming in 2015. In 2016, I participated in the Rio Olympic Games but did not secure any medals. Unfortunately, I am the only one competing for Georgia in the S8 SB7 category – for swimmers with an amputation of one arm or significant restrictions across hip, knee and ankle joints. I often have to compete against those who are much more experienced than me…I hope to participate in the 2020 Olympic Games and improve my standing.

I have very diverse interests. My main passion is dancing; in 2015 I even participated in Georgia’s Got Talent as a dancer. But I am also interested in criminology, which I pursued for two years at the Tbilisi Teaching University. I left because I could not pay the tuition.

I truly believe that there is no such thing as ‘limited abilities’.

بدأت السباحة عام 2015. في عام 2016، شاركتُ في الألعاب الأولمبية الصيفية لكني لم أحصل على أي ميدالية. لسوء الحظ، أنا المنافسة الوحيدة لجورجيا في فئة S8 SB7 للسباحين مبتوري اليد الواحدة أو ذوي أي عجز في مفاصل الورك، الركبة أو الكاحل. غالبًا ما أضطر لمنافسة من هم أكثر خبرة مني…أتمنى أن أُشارك في الألعاب الأولمبية لعام 2020 وأن تتحسن إمكاناتي.

أمتلك اهتمامات متنوعة. شغفي الأول هو الرقص، في عام 2015 شاركت في برنامج جورجيا للمواهب كراقصة. لكني أيضًا مهتمة بعلم الجريمة، والذي درسته لمدة عامين في جامعة تبليسي للتدريس ثم غادرت لأني لم أستطع دفع الرسوم الدراسية.

أنا حقًا أُؤمن أنه لا يوجد هناك ما يسمى “قدرات محدودة”.

جيورجي جيورغادز، 36، رافع أثقال

I have always been into wrestling but picked up weight-lifting only in 2015. Since then I have acquired a new nickname – ‘The Weightlifter’. 

Thus far I have participated in the Dubai World Cup, in March 2017, where I received a certificate. I did not get any medals at the championship. I am now looking forward to participating in the 2018 Paris Tournament. My main goal, though, is the 2020 Olympic Games.

I got injured at 21. I was cutting trees for firewood in a forest outside of Tbilisi when a tree fell on me. My spine was severely injured and I have not been able to walk ever since.

لطالما كنت في مجال المصارعة لكني اخترت رفع الأثقال فقط عام 2015. ومنذ ذلك الحين حصلت على لقب جديد – “رافع الأثقال”

حتى الآن شاركت في كأس دبي العالمي، في مارس/آذار2017، حيث حصلت على شهادة. لم أحصل على أي ميداليات في البطولة. حاليًا أتطلع للمشاركة في بطولة باريس 2018. مع ذلك، هدفي الأساسي هو الألعاب الأولمبية لعام 2020.

أُصبت بعمر 21. كنت أقطع الأشجار للحصول على الحطب في غابة خارج تبليسي عندما سقطت عليّ شجرة. أُصيب عمودي الفقري بشدة ومنذ ذلك الحين لم أعد قادرًا على المشي.

 تيا بولكفادز، 42، رامية سهام

I started arching in October 2015. In November of the same year I took part in the Tbilisi Championships where I managed to get the third place. But I feel mostly proud of the 2017 Tbilisi championships where both olympians and paralympians participated – I managed to get second place. It was a real challenge to compete against such experienced archers — this really was a critical experience for me.

I am determined to qualify for the 2020 Olympic Games. Until then, I plan to participate in the 2017 Georgian Championships in Arching and then later to compete in the European Championship in Italy.

I lost the ability to walk in 2014, while accompanying my son on a school trip. While visiting one of the sites I was taking pictures on a terrace, which suddenly collapsed. I received a severe spine injury. I did physiotherapy for a year but had to start using a wheelchair.

In 2015, I learned about the Wings for Life World Run [a global running competition held for charity since 2014]. My physiotherapists helped me prepare for it and I won the run among female wheelchair users – I was able to cover 6,8 km in 30 minutes This achievement truly was a turning point in my life. It further motivated me to also participate in the 2016 edition – and that time I covered 7.3 kilometres.

I am a doctor. Before the injury I worked in the Emergency room in Gardabani, [a town 39 km south of the capital Tbilisi]. Now I work as a receptionist at the Tbilisi Parasport Development Centre.

بدأت برمي السهام في أكتوبر/تشرين الأول 2015. في شهر نوفمبر/تشرين الثاني من نفس العام شاركت في بطولات تبليسي حيث تمكنت من الحصول على المركز الثالث. لكنني فخورة ببطولات تبليسي لعام 2017 التي شارك فيها الأولمبيين والبارالمبيين معًا حيث تمكنت من الحصول على المركز الثاني. لقد كان تحديًا حقيقيًا أن أنافس رماة ذوي خبرة — حقًا كانت تجربة حاسمة بالنسبة لي.

أنا مصممة على التأهل للألعاب الأولمبية لعام 2020. حتى ذلك الحين، أخطط للمشاركة في بطولات جورجيا في رمي السهام لعام 2017 ولاحقًا المنافسة في بطولة أوروبا في إيطاليا.

فقدت قدرتي على المشي في عام 2014، بينما كنت أصطحب ابني في رحلة مدرسية. أثناء زيارة لأحد المواقع كنت ألتقط الصور على شرفة، والتي انهارت فجأة. تلقيت إصابة حادة في العمود الفقري. حصلت على العلاج الطبيعي لمدة عام ولكن كان علي أن أبدأ باستخدام الكرسي المتحرك.

في عام2015، عرفت عن مسابقة وينجز فور لايف(أجنحة للحياة) العالمية للجري[مسابقة عالمية للجري تعقد للمؤسسات الخيرية منذ عام 2014 ]. ساعدني أخصائيو العلاج الطبيعي في التحضير لها. وفزت بالمسابقة من بين مستخدمي الكراسي المتحركة من الإناث – أستطعت أن أقطع مسافة 6,8 كم في ثلاثين دقيقة. كان هذا الإنجاز نقطة تحول في حياتي. وهو ما شجعني على المشاركة في دورة عام 2016 وهذه المرة قطعت مسافة 7,3 كم.

أنا طبيبة. قبل إصابتي كنت أعمل في غرفة الطوارئ في غارداباني،[مدينة تقع على بعد 39 كم جنوب العاصمة تبليسي]. الآن أعمل كموظفة استقبال في مركز تبليسي لتطوير الألعاب الرياضية للمعاقين.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية
* = required field

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع