أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

غرب إفريقيا: مكافحة كوفيد-19 وانتهاكات حقوق الإنسان

صورة من قبل أولغا ليونارت من موقع بيكسابي

استغرق فيروس كوفيد-19، هذا الغازي القادم من الشمال، بعض الوقت للوصول إلى أفريقيا، لكنه قدم بسرعة؛ لأنه إذا بلغ عدد الحالات المصابة بالفيروس في 20 فبراير/شباط في المنطقة بأكملها 210 حالة، فإنه في 4 أبريل/نيسان سجلت أفريقيا (طبقًا للروابط التالية، ما لم يُذكر خلاف ذلك) 8018 حالة إصابة، و339 حالة وفاة و625 حالة شفاء.

في نفس التاريخ، بلغ عدد الحالات المصابة في 15 دولة فقط من مجموعة دول غرب إفريقيا، المتأثرة جميعها بالفيروس،1597حالة منهم 45 حالة وفاة.

Covid19 en Afrique, carte visualisant les pays touchés par l'épidémie.

الدول التي انتشرفيها فيروس كوفيد-19 في القارة الأفريقية، خريطة من قبل MehdiBitw98. اسُتخدمت تحت نَسب المُصنَّف – الترخيص بالمثل 4.0 دولي

وعلى غرار الدول الأوروبية، اتخدت أغلب الدول الأفريقية بعض الإجراءات للحد من انتشار الفيروس مثل: إغلاق المدراس بكافة مستوياتها، والأماكن العامة، المساجد والكنائس، والمحلات، والحدود والمطارات، وفرض تقييدات على التنقلات الداخلية وفرض العزلة الاجتماعية.

وفي نفس الوقت، تخللت هذه التدابير في طياتها موجات عنف في بعض الدول.

عنف الشرطة

في الليلة الأولى من فرض حظر التجوال، من 9 مساء حتى 5 صباحًا، وفي ساحل العاج يوم 23 مارس/آذار2020، شهد الصحفي المستقل بالي فيررو تعاملاً وحشيًا من قوات الشرطة في  العاصمة التجارية أبيدجان.

كما أشار إلى ذلك على الموقع الإخباري Yeclo.com:

La première nuit, du mardi 24 au mercredi 25 mars 2020, a été émaillée de bavures policières, avec les bastonnades et autres sévices corporels infligés par les agents des forces de l’ordre aux contrevenants…

تعاملت الشرطة في الليلة الأولى، ليلة الثلاثاء 24 حتى الأربعاء 25 مارس/آذار2020، بشكل وحشي، بالعصي والعقوبات الجسدية الأخرى التي ألحقتها الشرطة بمن خرق حظر التجول.

استنكر المخرج والناشط الحقوقي الكاميروني سيد بندا تصرف قوات الأمن في ساحل العاج في منشور على فيسبوك قائلاً:

Certaines vidéos que j’ai regardées sont d’une extrême violence, des agents des forces de l’ordre frappant aveuglément sur toutes les parties du corps avec des ceinturons militaires comportant des éléments métalliques.

تعتبر بعض الفيديوهات التي شاهدتها حالات عنف شديدة، قام بعض أفراد الشرطة بالضرب عشوائيًا على جميع أجزاء الجسم بالأحزمة العسكرية التي تحوي أجزاء معدنية.

وفي السنغال، حيث أعلن رئيس الجمهورية حظر التجوال في دكار في 24 مارس/آذار من 8 مساءًا حتى 6 صباحًا، واجه بعض السكان بعض العقبات، لكن قوات تنفيذ القانون لم تنتظر فترة كافية قبل أن تنقض على من خالف حالة الطوارئ هذه، كما أشار الصحفي السنغالي معمر دينغ:

Des images postées sur les réseaux sociaux ont montré des policiers bastonnant avec une extrême violence des personnes qui ont eu la malchance (ou l’outrecuidance) de se trouver encore dans les rues après 20h…

​Ces violences policières ont été observées et filmées dans plusieurs quartiers de la capitale, dont la Médina.

تعرض بعض الصور المتداولة على منصات التواصل الاجتماعي بعض عناصر الشرطة العازمين على البطش بعنف شديد للأشخاص الذين حالفهم سوء الحظ (أوالجرأة) لتواجدهم في الشارع بعد الساعة الثامنة مساءًا.

تم ملاحظة وتوثيق التعامل العنيف للشرطة في مختلف أحياء العاصمة ومن بينها مدينة.

وفي بوركينافاسو، حيث ُأصيب 6 وزارء بفيروس كوفيد-19، كشفت الجريدة الإلكترونية lefaso.net بيانًا لحركة بوركينابي لحقوق الإنسان والشعوب (MBDHP)، استنكرت فيه عنف قوات الشرطة تجاه المواطنين وأدانت في بيانها:

… les actes de torture et autres traitements inhumains et dégradants infligés par certains éléments des forces de défense et de sécurité (FDS) aux personnes appréhendées durant les heures de couvre-feu. Ces actes sont inacceptables dans un État de droit et ce d’autant plus que le Code de la santé publique prévoit une répression adéquate en cas de non-respect d’une mesure sanitaire.

ظهر التعذيب والتعامل المهين وغير الإنساني من قبل قوات الدفاع والأمن للأشخاص الذين تم إيقافهم خلال ساعات الحظر، هذه الأعمال غيرمقبولة في بلد يُطبق فيه القانون، خاصة أن قانون الصحة العامة ينص على إتخاذ قدر كافي من القمع في حالة عدم الالتزام بالتدابير الصحية.

اعتاد النيجيرييون على العنف من قبل الشرطة. ذكرت ريبيكا بانتي من موقع thebbcghana.com قصة رجل خرج بحثًا عن الطعام من أجل زوجته، لتقتله الشرطة:

Residents of Abuja, the capital of Nigeria, are furious over the death of one of their own at the hands of the police who were supposed to protect, enforce the law and guide citizens.

The deceased went out to buy food for her starving pregnant wife during the lockdown order in the capital. The man, unfortunately, lost his life at the hands of the police who didn’t exercise patience with him but beat him for arguing which lead to his death, an eyewitness reported.

يشعر سكان أبوجا، عاصمة نيجيريا، بالغضب من وفاة أحد الأشخاص على يد الشرطة التي كان من المفترض أن تحمي وتطبق القانون وتوجه المواطنين.

خرج الرجل الضحية لشراء الطعام من أجل زوجته الحامل الجائعة خلال فترة العزل بالعاصمة، وللأسف لقي الرجل مصرعه على يد الشرطة التي لم تتحلى بالصبر في تعاملها ولكنها بعد نقاش معه قامت بضربه حتى لقي مصرعه، بحسب ما أفاد به شاهد عيان.

استهداف الصحفيين والطواقم الطبية

كتب الصحفي اوا فاي لموقع seneweb.com، عن التعامل السيء مع بعض الأخوة والأخوات بنفس الطريقة في السنغال، مما أدى إلى عقد مؤتمرللمراسلين الشباب في السنغال أدانوا فيه السلوك المخزي لبعض عناصر الشرطة.

وفي نيجيريا  ألُقي القبض على الصحفي ومُعد تقارير الحوادث تودا مامني جوني لكشفه عن الاشتباه في وجود حالة مصابة بفيروس كوفيد-19 بمستشفى نيامي المركزي، بحسب بيان صادر عن المجموعة النيجيرية TLP Niger.

وفي بيان لمنظمة مراسلين بلا حدود، كشف عن المزيد من التصرفات العدائية وأساليب تخويف المواطنين بالإضافة إلى منع الوصول إلى مصادر المعلومات:

Les autorités du Nigeria et du Libéria ont décidé de limiter l’accès à la présidence à une poignée de médias, presque tous contrôlés ou proches du pouvoir. Celles du Cameroun ont exclu de la communication gouvernementale plusieurs médias privés critiques très populaires. Et à Madagascar, les programmes de libre antenne dans lesquels des auditeurs sont susceptibles d’intervenir et d’exprimer leur opinion sur la pandémie et sa gestion sont désormais interdits.

قررت السلطات في نيجيريا وليبيريا قصر التواصل مع الرئاسة على عدد قليل من وسائل الإعلام التي تعد تحت سيطرتها أوالقريبة من السلطة، وفي الكاميرون استبعدت السلطات العديد من وسائل الإعلام الخاصة بإعتبارها واسعة الانتشار. وفي مدغشقر مُنع البث الهوائي الذي يمكن لمستمعيه عمل مداخلة أو ابداء آرائهم حول الجائحة أو آلية التعامل معها.

لم تسلم الطواقم الطبية من العنف، نشر فاسو ماغ على فيسبوك وقوع مسعف مدينة هودنغ، التي تبعد 250 كم غربي العاصمة وغادوغو ضحية عنف الشرطة في الشارع.

نشر موقع Sibassor.net الإخباري كلمات البروفيسور اليان خسيم ندوي التابع للمستشفى الجامعي المركزي في العاصمة داكار على فيسبوك. نسبة لتقريره، تمت إساءة التعامل مع بعض أفراد الطاقم الطبي للمستشفى من قبل قوات الشرطة:

Ils ont passé leur journée au bloc opératoire. Ils ont été surpris par l’absence de transports en commun quand ils sont sortis à 17h. Certains ont marché jusqu’au “garage Petersen” où ils disent avoir subi la violence des policiers.

أمضوا يومهم في غرفة العمليات. فوجئوا بنقص وسائل النقل العام عندما غادروا في الخامسة مساءً. سار بعضهم إلى “مرآب بيترسن” حيث قالوا إنهم تعرضوا لعنف الشرطة.

تصاعد التوترات في غينيا

وصف الرئيس ألفا كوندي ظروف المرضى المعيشية:

…les personnalités elles-mêmes sont dans des mauvaises conditions; imaginez nous autres populations? A cause de ce mépris, Hadja Rabiatou Diallo [une célèbre leader syndicaliste] déjà malade a entamé une grève de la faim, elle est déjà gravement malade et ne recevait les repas qu'à 10h comme nous autres; elle dit avoir peur pour le reste de la population.

… يعيش الأشخاص أنفسهم في حالة سيئة؛ تخيل الأشخاص الآخرين؟ بسبب هذا الازدراء، بدأت حادجا رابياتو ديالو [زعيمة نقابية شهيرة] المريضة بالفعل في إضراب عن الطعام، وهي مريضة بالفعل ولا تتلقى وجبات حتى الساعة العاشرة صباحًا مثلنا. تقول إنها خائفة على بقية السكان.

وعلاوة على ذلك، استقبل الصحفي عمر بادي ديالو من جريدة أفريقيا غيني، شهادات توضح وجود اشتباكات عنيفة بين الشرطة وشباب متهمين بالسرقة، وكتب الصحفي نقلًا عن شاهد عيان:

En ce moment les jeunes et les policiers échangent des jets de pierres et du gaz lacrymogène. Certains policiers rentrent même dans les quartiers pour chasser les jeunes mais ces derniers ripostent toujours

وفي هذه اللحظة، تبادل الشباب والشرطة الحجارة والغاز المسيل للدموع، رجع بعض عناصر الشرطة نحو الأحياء لملاحقة هؤلاء الشباب الذين كانوا يردون دائمًا.

من الصعب التوفيق بين ضرورة إيجاد لقمة العيش اليومية مع التأييد التام  لتطبيق التباعد الاجتماعي واحتياجات العزل الأخرى في بلد يعيش معظم شعبه على قوت يومه. لذا هناك ما يدعو للخوف أن تكون هذه الأحداث بداية سلسلة طويلة من انتهاكات لحقوق الإنسان.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع