أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

زوجة بطل عالم سابق في البحرين: اعتقل زوجي لشرائه سجائر وحليب

جرافيتي للتضامن مع المعتقلين في البحرين أثناء مظاهرة في المغشة في إبريل / نيسان 2013.

جرافيتي للتضامن مع المعتقلين في البحرين أثناء مظاهرة في المغشة في إبريل / نيسان 2013. حقوق النشر محفوظة لديموتكش

 كانت الأربع سنين الماضية لأم بحرينية كابوس بدون نهاية، حيث ذهب زوجها لشراء السجائر والحليب، وفجأة حكم عليه بالسجن عشر سنوات بتهم وصفتها بالملفقة. وليست وحدها في هذه المأساة، فالمئات من العائلات في البحرين يعانون من هذا الكابوس منذ قيام المظاهرات الداعية إلى الديموقراطية، مع بدء الربيع العربي. 

شهدت البحرين انتشار هذه المظاهرات في العام 2011، وتابعتها حملة قمعية حكومية لا زالت تضرب بيد من حديد في المملكة الصغيرة. بدأ القمع قبل أربع سنوات، وما زالت حملات الاعتقال مستمرة حتى اليوم. 

يستمر جهود النشطاء البحرينيين في إقامة الحملات ضد القمع الحكومي. أنشأ الملك اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، والتي وجدت ممارسات تعذيب منهجية واعتقالات عشوائية، بالإضافة إلى الاستخدام المفرط الدائم للعنف في الاعتقالات التي تقوم بها السلطات البحرينية. ويستمر انتقاد المنظمات الدولية للنظام القضائي البحريني بشكل قوي وواضح. 

من ضمن المعقلين في السادس عشر من مارس / آذار 2011 الحائز على الميدالية الذهبية في الجيوجوتسو البرازيلي محمد ميرزا. تغرد زوجته معصومة مهدي في الذكرى الرابعة لاعتقاله القصة كلها، كيف ذهب لشراء السجائر والحليب ولم يعد أبدًا لبيته. 

تسرد معصومة القصة في 28 تغريدة، وهي قصة تتكرر كثيرًا جدًا في كل البحرين. وصل عدد المعتقلين في البحرين لأكثر من أربعة آلاف بعد بدء حملة القمع الحكومية، والتي بدأت في السادس عشر من مارس / آذار 2011، مع إعلان حالة السلامة الوطنية، والتي شهدت رعبًا يشيب له الولدان كما تشير القصة أدناه.

الحائز على الميدالية الذهبية في الجيوجيتسو البرازيلي محمد ميرزا حاملًا طفله جبرائيل

الحائز على الميدالية الذهبية في الجيوجيتسو البرازيلي محمد ميرزا حاملًا طفله جبرائيل قبل الحكم عليه بالحبس عشر سنوات “لشرائه السجائر والحليب”

ويعتبر هذا البطل واحد من كثير من الرياضيين الذين استهدفتهم الدولة ولفقت ضدهم التهم، في جزء من الحملة ضد الرياضيين الشيعة، ومن ضمنهم أيضًا أفضل لاعب كرة القدم في تاريخ البحرين علاء حبيل وأخيه محمد حبيل.

يعرض هذا الفيديو، من بطولة تايلاند التي قامت في العام 2008، محمد ميرزا في مباراة نصف النهائي التي فاز فيها. 

بدأت معاناة محمد ميرزا في السادس عشر من مارس / آذار 2011، حيث كانت آخر ليلة تراه فيها زوجته حرًا. تبدأ زوجته هنا في التغريد:

 

تتذكر زوجته هذا اليوم:

انقلبت حياتها في الساعات الطويلة بعد هذه الليلة:

في هذا اليوم، غادر محمد ميرزا المنزل لشراء السجائر والحليب لابنه:

تكمل زوجته وصف اليوم:

كانت قصص الاختفاء كثيرة في أيام فترة السلامة الوطنية:

تستمر زوجته في وصف المحكمة الهزلية التي اضطرت عائلته لتحملها:

وتنهي معصومة حكايتها:

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع