أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

الولايات المتحدة الأمريكية: عودة الجنود إلى الوطن على يوتيوب

أشهر للبعض وسنوات للبعض الآخر من المعارك، لا يمكن وصف اللحظة التي فيها يعود الجنديّ من الخدمة في الخارج، فهي غالباً مليئة بالمشاعر الإنسانية. على موقع الفيديو الشهير يوتيوب، تضاعفت أشرطة الفيديو لجنود عائدين لأهلهم ولحظات استقبالهم.

في المقطع التالي، تبكي الأم ابنها الذي أُرسل في مهمة إلى أفغانستان لمدة ٦ أشهر. على ما يبدو ووفقاً للأم فإن الابن زاد حجماً.

وقد أصبحت مفاجأة الأمهات عادة عند بعض الجنود. ويظهر في المقطع التالي جنديّ يخرج لأمه أحسن هدية يمكنها أن تراها في حياتها بمناسبة عيد ميلادها.

يفاجئ جندي آخر ابنه عند زيارته لمدرسته. ليس هناك الكثير من الحوار في هذا المقطع ولكن كلمة “دادي” (والتي تعني أبي) تشرح الكثير.

والأطفال ليسوا الوحيدين الذين يروا أحبائهم مغادرين. في المقطع التالي نرى ترحيب حار جداً من كلب أحد الجنود فرحاً بعودته.

3 تعليقات

  • وما هو المطلوب اثباته؟؟
    أن الجنود الأمريكيون أيضاً هما أشخاص طبيعين و لديهم أسر تشتاق إليهم؟؟
    و هل ينفي أي مشهد من هذا أنهم في الأساس دخلوا أفغانستان و العراق كجيش محتل؟؟

    ربما تكون لديهم أسر تشتاق إليهم… هكذا كان أيضاً آلاف المدنيين الذين تم قتلهم في أفغانستان والعراق و أنحاء أخرى في العالم بلا ذنب وقيل عن من قتلهم “أضرار جانبية” !

  • […] This post was mentioned on Twitter by Mohamed ElGohary, الأصوات العالمية. الأصوات العالمية said: الولايات المتحدة الأمريكية: عودة الجنود إلى الوطن على يوتيوب – @Haifa_ : ترجمة – http://bit.ly/biVYVE […]

شارك النقاش

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية
* = required field

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع