أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

كوريا الجنوبية: أيَّدت المحكمة الحظر العسكري على الكتب”التخريبية”

أيَّدت محكمة كورية حظر وزارة الدفاع العسكري لثلاثة وعشرين كتاباً وصفت “بالتخريبية”، مما أذكى مخاوف الرأي العام على حرية التعبير.

[جميع الروابط باللغتين الانجليزية والكورية ما لم يشر لغير ذلك]

محكمة المنطقة الوسطى لسيول رفضت تهمة التشهير التي رفعها كتّاب ودور نشر صنَّفت كتبهم “بالهدامة” و”التخريبية” من قبل وزارة الدفاع في الواحد والثلاثين من مايو/أيار عام 2012. حيث اعتبروا أن الحظر العسكري على الكتب يعدُّ تعدياً على حق الفرد في الوصول للمعلومات، وهو أحد الحقوق الديمقراطية التي يحميها الدستور الكوري. عبر الشعب الكوري عن قلقه وإحباطه من قرار المحكمة. ومن بين الكتب الثلاث والعشرين مثار الحديث واحد من الكتب الاقتصادية الأكثر مبيعاً ومجلدين لعالم اللغويات اليساري الأمريكي نعومي شومسكي[اللغة العربية].

متجر كتب في سيول

متجر كتب في سيول في كوريا الجنوبية عام 2008 رفعت الصورة بواسطة كريستوفر روز على فليكر (تحت رخصة المشاع الابداعي)

أثارت وزارة الدفاع موضوع الحظر عام 2008، بحجة أن المطبوعات “التخريبية” تتعاطف مع كوريا الشمالية الشيوعية وتنتقد النظم الاقتصادية لكل من الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، والذي قد يؤدي إلى خفض معنويات الجنود. يزعمون أنَّ باستطاعتهم حظر أي كتب تعتبر مؤيدة لكوريا الشمالية أو مناهضة لكوريا الجنوبية أو للولايات المتحدة أو للرأسمالية.

حسب ما جاء في  مقالة إخبارية  لصحيفة هانكوك الكورية الجنوبية، فقد انتقد القرار الأخير للمحكمة حتى من قبل محافظين معتدلين، لعدم قيام المحكمة بشرح كاف للأسس التي استند عليها تصنيف الكتب بالتخريبية، ولتجاهل الخسائر المادية وتشويه السمعة الناجمة عن ذلك .

أسفل مقالة الهانكوك على الإنترنت، برز عدد كبير من التعليقات ضدَّ قرار المحكمة.

شانج جاي هاو علٌّق:

이게 자칭 보수들의 수준이지…. 신자유주의를 비판하거나 정부에 조금만 비판적이면 불온서적….멀쩡한 좌파도 보수세력의 눈에는 종북세력이 되버리는 현실.

هذا يظهر مدى انحطاط المحافظين. فمتى انتقدت الليبرالية الجديدة والحكومة، صنفوها “بالتخريبية”. بالنسبة لليمينيين، فإن المنتمين لمجموعات يسارية يعتبرون “مؤيدين لكوريا الشمالية”.

يبدو أن الكثير من مستخدمي الإنترنت الشباب لم تكن لديهم فكرة عن وجود هذا الحظر من الأساس، بينما الأجيال الأكبر قلقون من أن تكون بادرة لعودة الرقابة على الفكر، التي كانت سائدة في حقبة الحكومات العسكرية في الماضي. كانت الرقابة على الكتب والأفلام شائعة في الفترة بين 1960 و1980 عندما كانت البلاد تحت حكم طغاة عسكريين. صنف الكثير من المثقفين المنتقدين للحكومة آن ذاك كمؤيدين لكوريا الشمالية تمهيداً لاضطهادهم.

كتب مستخدم تويتر هانجت @hanget wrote:

21세기에 불온 서적이라는게 있다는걸 오늘 처음 알았다.

لم تكن لدي أية فكرة قبل اليوم أنه لا يزال لدينا كتب “تخريبية” في القرن الحادي والعشرين.

2221 ميرونج (@merong2221) كتب :

지금 제가 70년대에 살고있나요? 불온서적? 이념? 아정말 유신시대로의 회귀내

أنا أعيش في السبعينيات؟ كتب تخريبية؟ أيدلوجيا؟ هذه ردةٌ كاملة إلى حقبة يوسين [ملاحظة: حقبة يوسين إشارة إلى الفترة التي شنَّ بها الرئيس السابق بارك جونغ حملة على الحريات الخاصة بإعلان حالة الطوارئ. تعرف هذه الحقبة كثيراً بأحلك عصور كوريا الجنوبية الحديثة ظلاماً].

 بلو بن (@blu_pn) كتب :

법원이 국방부가 베스트셀러 책을 포함한 23종의 도서를 ‘불온서적'을 지정한 행위에 대해 기본권 침해가 아니라고 판결했단다. 대체 지금이 몇년도인가? 아무리 보수적으로 보아도 저건 냉전시대 논리로 21세기를 재단하는 문화적 자해행위다. 한심한…

قضت المحكمة بأنه لا يعد انتهاكاً للحقوق الأساسية قيام الجيش بتصنيف ثلاثة وعشرين كتاباً، من بينها واحد من الكتب الأكثر مبيعاً، بأنها “تخريبية”. في أي عام نعيش؟ أنا أعتقد أن هذه الفعلة حتى من وجهة النظر المحافظة هي فعلة انتحار ثقافي تقيِّم الأشياء الخاصة في القرن الحادي والعشرين بعقلية الحرب الباردة.
Bad Samaritans: The Myth of Free Trade and the Secret History of Capitalism

أحد الكتب المحظورة: سامريون سيئون: خرافة التجارة الحرة والتاريخ السريّ للرأسمالية، بقلم ها جون شانج.

سيوه هاي سوانج، (@jiksseol) كتب :

법률 이전에 책과 지혜를 가두는 사회를 이성적 문명사회라고 보기 어렵다. […] 이 불온을 판단한 자들이야말로 지식기반 문명사회에서 축출해야 하는 불온한 자들이다. 책을 놓아주어라.

يصعب القول بأننا مجتمع متحضر عندما تقمع الكتب والمعرفة بالقانون. الناس الذين أطلقوا أحكاما “تخريبية” هم في الواقع  الذين يجب أن نتخلص منهم لنكون مجتمع متحضرا قائم على العلم

جيونج يو مان (@Jymjeong) كتب:

국방부 지정 불온서적을 읽고싶은 마음이 급 땡기는건… 순전히 판사님 덕분이다.

شكراً لأولئك القضاة، أشعر برغبة ملحة لقراءة تلك الكتب المصنفة بالتخريبية من قبل الجيش.

يجد الكثيرون صعوبة في فهم سبب تصنيف كتاب ها جون شانج أكثر الكتب الاقتصادية مبيعاً، “سامريون سيئون: خرافة التجارة الحرة والتاريخ السريّ للرأسمالية”، “بالتخريبي”. شانج الاقتصادي الكوري الجنوبي المشهور في جامعة كامبريج، يحاجج في كتابه بأن الدول الفقيرة لا يجب أن تتبنى التجارة الحرة بل على حكوماتها التدخل وحماية ودعم اقتصادها قبل دخول منافسة عالمية حامية الوطيس .

في الأسفل فيلم على يوتيوب لحديث في مؤسسة أمريكا الجديدة في الولايات المتحدة حيث يشرح شانج كتابه.

 هيراين  @100HyeRyun  كتب:

장하준 교수의 ‘나쁜 사마리아인’ 국방부 불온서적 지정은 정당하다는 법원의 판결은 도저히 수긍키 어렵다.인터넷상 경제학 전반에 대한 부담없는 교양경제서라고 소개되어 있고 책 내용도 그러하다.이런 책조차 인정하지 못하는 지금의 우리 현실이 부끄럽다.

كتاب الأستاذ شانج، “سامريون سيئون” صنِّف “بالتخريبي” من قبل الجيش، والمحكمة أيدَّت الحظر؛ قرار لن أفهمه أبداً.يوجد الكثير من الآراء على الإنترنت تصف الكتاب “بالسهل قراءته، كتاب اقتصادي يوضح طريقة عمل الاقتصاد عموماً”، وهو فعلا من هذه النوعية. أنا أشعر بالخجل لحقيقة أننا نعيش في مجتمع لا يستطيع قبول هذا الكتاب .

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع