أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

كوريا الجنوبية: ناشط يُتهم بعمل ريتويت لتغريدات من كوريا الشمالية

اتهمت النيابة العامة الكورية الجنوبية مصورًا وناشطًا في الدفاع عن حرية الرأي والتعبير الأسبوع الماضي بتهمة انتهاك قانون الأمن الوطني، لقيامه بعمل ريتويت ونشر تغريدات مرسلة من حساب رسمي للحكومة الكورية الشمالية. وعلى الرغم من التغطية [معظم الروابط بالإنجليزية والكورية] الواسعة لوسائل الإعلام الدولية، لم تأخذ القضية حظها من التغطية في وسائل الإعلام الكورية الجنوبية.
 
وأثارت هذه القضية جولة أخرى من النقاش حول قانون الأمن الوطني المُثير للجدل، الذي يحظر “التصرفات التي قد يستفيد منها العدو” دون أن يحدد ماهية هذه التصرفات.

تغريدات مثيرة للجدل

واعتقل بارك جونغ جيون (23 عامًا) الشهر الماضي، لكن الحادث في الحقيقة يعود إلى سبتمبر / أيلول 2010، عندما داهمت الشرطة معمل الصور الخاص به في سيول. ووفقاً لأحد التقارير الصحفية، فإنه من يناير / كانون الثاني عام 2010 وحتى مارس / أذار 2011، قام بارك بعمل ريتويت لحوالي 102 تغريدة منشورة أصلاً بواسطة على حساب تابع لحكومة كوريا الشمالية “@uriminzok” وذلك من حساباته على تويتر (seouldecadence@dprkdecadence@). كما قام أيضاً بتغريد ثلاثين رابط يؤدي إلى مقاطع فيديو من كوريا الشمالية.
Twitter profile image of user @windburial, the user switched to this image created by Park in order to show his support to Park. 

صورة الملف الشخصي على تويتر للمستخدم @ windburial، وقد قام هذا المستخدم بوضع هذه الصورة التي صممها بارك من إجل إظهار دعمه له.

وكان العدد الإجمالي لتغريدات بارك “المسببة للإشكالية” 384، الذي لا يُعد سوى نحو 0.5 في المائة من تغريداته بالكامل. وقد تم تصوير هذه التغريدات في محاكمته بأنها “تعبير عن اتفاق مع العدو (في إشارة إلى كوريا الشمالية)”، واتهموه “بالترويج لرسائل للعدو”.

وقال بارك أن هذه التغريدات كانت مزحة للسخرية من النظام الكوري الشمالي وأوضح أن سوء تفاهم قد وقع من جراء قراءة رسائله خارج السياق.

على سبيل المثال؛ قام بارك بعمل ريتويت لصورة من ملصق في كوريا الشمالية (انظر إلى اليمين). باستخدام الملصقات الموجودة في كوريا الشمالية ، التي عادة ما تكون عدوانية ومثيرة لفكرة الحرية وتكون باللون الأحمر، واستبدل بارك وجه الجندي بوجهه الخاص وبندقية الجندي بزجاجة ويسكي. وفي مثال آخر، قام بارك بمقارنة نفسه بوريث كوريا الشمالية، كيم يونج أون، الذي قال إنه “ورث” شيئاً من والده، وهو – بالنسبة لبارك – ستوديو صور.

صمت وسائل الإعلام الكورية الجنوبية

ومع ذلك، ما حير مواطني كوريا الجنوبية، هو أنه بالرغم من مداهمة الشرطة لستوديو بارك في العام الماضي وكانت هناك معارضة قوية جداً ضد القضية على الإنترنت (بما في ذلك إنشاء بارك للميمات المصورة على الإنترنت) والتحديثات الأخيرة تأتي في معظمها من وسائل الإعلام الدولية. وحتى حانت لحظة نشر وسائل الإعلام المحلية عن هذا التدفق الغير عادي للمعلومات، وكانت لائحة الاتهام بارك جديدة نوعا ما على الجمهور العام الكورية الجنوبية.

غرد هونج سانج-سو sungsooh@:

“北 풍자한 박정근이 이적행위?”…외신 일제히 비판 :bit.ly/yK0WtI뉴욕타임스, 워싱턴포스트, AP, AFP, UPI, CBS, MSNBC, 더 오스트레일리안, BBC… 외신보도 슈퍼 그랜드슬램 달성!!

حقا؟ بارك ارتكب الخيانة الوطنية بسخريته من كوريا الشمالية؟ “انتقدت وسائل الإعلام الأجنبية بالإجماع (الاتهامات)، بما في ذلك نيويورك تايمز، وواشنطن بوست، وأسوشيتد بريس، وإيه إف بي، يو بي آي، سي بي إس، إم إس إن بي سي، The Australian، بي بي سي” – تهانينا على تحقيق البطولات الكبرى في تغطية وسائل الإعلام الدولية.

غرد هوه جاي يون، صحفي من مجلة Progressive (أو تقدمية):

welovehani@: 우리만 보도안하고 있음

نحن فقط – وسائل الإعلام الكورية – نلتزم الصمت بشأن هذه المسألة.

حساب تم انشائه على تويتر لدعم بارك(freepark_bot@) وقد لخص في جملة واحدة تهمة بارك الحقيقية:

박정근의 죄목: 트위터로 이것저것 한 거

مسمى جريمة السيد بارك: محاولة هذا وذاك على تويتر.

صورة إنترنت ساخرة (ميمي)

وهنا بعض من الصور الساخرة “ميمي” أنتجت في سبتمبر / أيلول 2011، مدعومة من قبل Wiki Tree: نبدأ أولاً بالصورة الأصلية لحساب بارك على تويتر:

Park's original Twitter profile image, Image from his account @seouldecadence

الصورة الأصلية لحساب بارك على تويتر، الصورة مأخوذة من حسابه seouldecadence@

صورة حساب تويتر للمستخدم blu_pn@ نشرت على موقع Wiki Tree

الصورة أعلاه تظهر صورة بارك وهو يحمل قلم أزرق كبير، وتقول التغريدة:

لقد غيرت صورة الملف الشخصي الخاصة بي. (عذراً لاستخدام صورة بارك جونغ جيون دون إذن) وهي للتعبير عن إعتراضي على حملة الحكومة ضد السيد بارك. لم يسبق لي أن التقيت به ولا أنا عضو في الحزب الاشتراكي (مثل بارك). أنا لست حتى من أتباعه. ولكن بوصفي عضواً في المجتمع المدني، أنا أؤيد حقه في حرية التعبير!

بعض رسائل المستخدمين من the Wiki Tree link

yawoori@:

우리 모두는 박정근이다!

نحن جميعا بارك جونغ جيون!

Chocoberryp@ :

프로필 제 사진 아닙니다. ‘국가보안법 위반'이라는 이유로 박정근님에 대한 압수수색에 항의하는 의미에서 수많은 사람들이 프로필에 박정근을 자처하고 있습니다.

صورة الحساب الشخصي هذه ليست لي. كثير من الناس غيروا صور حساباتهم على تويتر إلى صورة بارك كتعبير عن الاحتجاج ضد هجوم الشرطة عليه، والذي تم تحت اسم “انتهاك قانون الأمن الوطني”.
Various Internet meme photos of Park Jung-geun, Posted in the Wiki Tree site, CC

صور ساخرة متعددة لبارك جونج جيون نشرت على موقع Wiki Tree

Solidaritat@:

이토록 많은 박정근을 죄다 가두지는 못할 것이며, 또 이토록 많은 박정근으로 인해 그 한 명의 박정근은 반드시 자유로워질 것이다. 필시 그리될 것이다.

إنهم لا يستطيعون اعتقال كل هؤلاء الداعمين لبارك جونج جيون. وبفضل كل هذا العدد من الداعمين والذين يمثلون بارك فإن بارك جونج جيون سيطلق سراحه وهذا سيحدث في نهاية المطاف.

وقد أصدر نشطاء حقوقيون، ومن ضمنهم منظمة العفو الدولية، بياناً للإعراب عن القلق من كون القانون “له تأثير سلبي على حرية التعبير في كوريا الجنوبية” و”لا يعالج التهديدات التي يتعرض لها الأمن القومي، ولكن بدلاً من ذلك يخوف الناس ويحد من حقوقهم في حرية التعبير”.

كما قدم الحزب الاشتراكي الذي ينتمي إليه بارك التماساً على الإنترنت يندد بذلك القرار ويصفه بأنه “مخالف لقانون الأمن الوطني الذي هو رمز لعصر النظام الاستبدادي العسكري”.

وتبقى مشكلة أخرى وهي أنه لا يزال هناك عدد كبير من الجمهور الكوري يدعم هذا القانون المثير للجدل والذي بموجبه تم القبض على عدد كبير من المواطنين الأبرياء واحتجازهم.

غرد Kim Nakho الذي لديه صورة معدلة عن صورة بارك جونج جيون على تويتر:

@capcold: 어처구니없는 박정근 구속…보다 그에 관한 외신보도 때문에 급 조명받는 시대착오 국보법. 이왕 관심 가진 김에, 왜 그게 지금껏 살아있는지에 대해도 관심을. 국보법 없으면 국가보안 망한다 믿는 평범한 많은 이들의 학습능력 결여된 지지 말이다.

اعتقال بارك أمر شائن للغاية. ما هو أكثر سخرية من قانون الأمن الوطني الذي عفا عليه الزمن والذي جذب انتباه وسائل الاعلام مؤخراً بسبب تغطية وسائل الإعلام الدولية. ومنذ بدأنا النظر في هذه المسألة، علينا أن نركز على السبب الذي جعل مثل هذا القانون يظل قائماً حتى الآن. ذلك السبب هو الناس العاديين الذين مازالوا يؤمنون بأن الأمن القومي سيصبح مهدداً في حال زوال قانون الأمن الوطني. هؤلاء يؤيدون القانون بسبب كونهم يفتقدون القدرة التعليمية [عدم الفهم].

1 تعليق

  • Sara Gebreel

    عندهم قمع للحريات زيينا :D
    الواحد كان فاكر إن كوريا الشمالية هي اللي دكتاتورية بس واضح إن الفكر ضارب بجذوره ف المنطقة دي
    ف الكوكب كله ف الواقع…

شارك النقاش

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع