الصين: استمرار القمع

مازالت الحكومة الصينية، تشن حرباً بلا هوادة ضد قادة الرأي  و الناشطين في مجال حقوق الإنسان. قام سامويل وايد من مدونة توقيت الصين الرقمي China Digital Time بجمع معلومات متعلقّة بهذه المسألة ونشرها بهدف إبقاء الرأي العام على دراية بآخر المستجدات.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع