أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

مشروع قانون وقف القرصنة يعتبر جدار نار عظيم آخر للصينيين

“والآن يقلدونا في بناء جدار ناري جديد. يذكرني هذا الموقف بمن يتسلق جداراً فيجد جداراً آخر بعد النزول، وهذا مثير للجنون!! (現在等於他們自己也照著我們這樣造個牆,於是我們以後翻牆出去,又被他們的牆牆住[,]這簡直瘋了嗎!)” ذكر هذه الجملة مستخدم لموقع سينا ويبو، وهو تدوين مصغر صيني، يدعى “gap foreseeable (落差可見)” وهو يعبر عن قلقه بشأن مشروع قانون أمريكي يدعي استهداف القرصنة على الإنترنت تحت اسم SOPA أو Stop Online Piracy، والمنتظر عرضه في مجلس النواب الأمريكي قبل نهاية هذا العام. وقد كانت الحكومة الصينية تحت نيران نقد الأمريكيين لمدة طويلة لمعارضة الصين حرية تداول المعلومات عبر نظام فلترة معروف باسم الجدار الناري العظيم. والآن جاء الدور على المواطنين الصينيين للهجوم على مشروع الجدار الناري الأمريكي العظيم.

أكيد معظم المدونات والمدونات المصغرة الصينية على النتائج الكارثية لمشروع هذا القانون في حالة تفعيله. وأكثر الأشياء إذارة للقلق هو دعم مشروع القانون لمراقبة خواديم ويب ودفع شركات الإنترنت لمنع المحتوى المقرصن، والآثار المترتبة على القرصنة التي يقوم بها الأفراد. تذكر تدوينة للمدون ريتشارد (اسم مستعار) في الموقع التايواني inside.com.tw المبادئ التي يقوم عليها مشروع قانون استهداف القرصنة على الإنترنت، سائلاً القراء كيف سيمكنهم الحياة تحت هذا القانون. تداول القراء هذه التدوينة على نطاق واسع في تايوان، هونج كونج والصين.

“試想著有一天你在台灣,過著像這樣的生活:各網站必須被迫和政府合作接受審查,你平日每天要上的網站隨時可能會被封鎖,你寄出的每封信也都會受到審查,再也沒有私人隱私。大陸的狀況?唉,一聲長嘆啊!”

حاول تخيل أنه في يوم ما، انت في تايوان وتعيش حياة مثل الآتر ذكره: على كل موقع التعاون مع الحكومة والركوع تحت الحجب. من المحتمل حجب أي موقع، تقوم بزيارته يومياً، في أي وقت. كل بريد ترسله سيكون مراقباً، لن يكون هناك خصوصية. وعما سيحدث في الصين في ظل هذا الوضع؟ لا أريد حتى التفكير في ذلك.

قامت شركة الإعلام التايوانية Next media Animation بعمل مقطع رسوم متحركة عن مشروع القانون، حيث يقوم رجال الأعمال في هوليوود، مرتدين البدل السوداء، بمحاربة شركات الإنترنت المدعومة من المستخدمين الأفراد. مع شخصنة مشروع القانون في هيئة أفراد شرطة يستخدمون مسحوق الفلفل الأسود ضد الذين يستخدمون المواد المقرصنة.

وكانت تعليقات مستخدمي موقع ويبو الصينيين أكثر مرارة وازدراء لكلتا الحكومتين الصينية والأمريكية. حيث يقول s7evenz:

“s7evenz:看來咱們終於可以向老美輸出技術和價值觀了,咱們是強大的,先進的,無比正確的!”

يبدو أننا سننجح أخيراً في تصدير تقنيتنا وقيمنا إلى الأمريكيين، لذا فنحن أقوياء ومتقدمون وبالتأكيد على الجانب الصواب من الأمور.

بينما يكتب SemKem:

“SemKem:期待美國佬享受與天朝子民同等待遇”

أتوقع أن يستمتع الأمريكيين بنفس المعاملة التي يلقاها رعايا في الامبراطورية المقدسة [وهو مصطلح هزلي يطلقه مستخدمي الإنترنت في الصين على الحكومة الصينية].

وبعيداً عن التعليقات الساخرة، يرى المدون الصيني Michael Anti أن عرض مشروع قانون وقف القرصنة على السلطة التشريعية يعبر عن صراع بين أطراف ذات مصالح متعارضة:

“簡單地說,SOPA是傳統媒體和消費品行業延長黃金歲月的保護傘,卻是互聯網行業和用戶權利的扼殺者,前者只是懷念舊時光,而後者卻要誓死消滅這個法案,因此反對者必然會全力廝殺到最後。隨著今後法案在眾院委員會的審查,對它的阻擊還會越來越強烈。”

ببساطة فإن الإعلام التقليدي والشركات التي تقدم المنتجات الاستهلاكية تنتهز هذا المشروع كدرع يحمي عصرهم الذهبي. ولكن نفس هذا القانون بإمكانه تدمير صناعة الإنترنت وتدمير المستخدمين. وبينما تنظر الصناعة إلى المشروع نظرة حنين، فقد أقسم المستخدمون على الحرب إلى النهاية ضد هذا القانون. فالهجوم على هذا القانون يزيد مع الوقت مع تدقيق لجنة مجلس النواب فيه.

يتنبأ مايكل أيضاً أن هناك فرصة ضئيلة لهذا القانون ليرى النور. ولكن “تفعيل هذا القانون سيؤدي إلى حرب قضائية” على حد رأيه.

1 تعليق

  • Links for 2011-12-07 [del.icio.us]…

    سور الصين الناري…

شارك النقاش

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع