أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

نساء نيبال يشاركن بتحدي التيكا الحمراء احتجاجًا على التمييز ضد الأرامل

سيدة ترتدي تيكا حمراء. هذه الصورة من موقع فليكر عبر كيندرا فيريل. CC BY-NC 2.0

يرتبط اللون الأحمر بالطاقة والقوة والعزم والشغف والرغبة والحب. وفي الثقافة الهندوسية، ما يدل على تزوج المرأة هو ارتدائها لتيكا حمراء (أو بيندهي)، كما يرمز اللون الأحمر إلى الحب الحقيقي والازدهار.

إلا أن في نيبال والهند، لا ترتدي الأرامل تيكا حمراء بوجه عام، وفوق ذلك لا يتقبل المجتمع ارتدائهن للون الأحمر.

تصدياً لهذه الفكرة، دشنت منظمة نساء من أجل حقوق الإنسان (WHR)، وهي مجموعة مناصرة للنساء العازبات، حملة على مواقع وسائل التواصل الاجتماعي تسمى #تحدي_التيكا_الحمراء (#RedTikaChallenge) بنهاية يناير/كانون الثاني، ويطلب هذا التحدي من داعماته نشر صورة لهن مرتديات تيكا حمراء إضافةً إلى ترشيح ثلاث من الصديقات والأقارب ليعلنّ التحدي نفسه.

#RedTikaChallenge أقبل تحدي WHR نيبال.

تمنع الأرامل من ارتداء #اللون_الأحمر، وهذا الأمر غير مقبول. إنه حقنا نحن. pic.twitter.com/N4iLo28j9Q

كان هدف المنظمون في البداية هو الوصول إلى 500 مشارك في غضون ثلاثة أشهر، ولكن بعد إطلاق الحملة ببضعة أيام فقط، كان الحصاد هو آلاف الداعمين من فيسبوك وتويتر وإنستغرام.

وأوضحت المنظمة أسباب إطلاقها للحملة عبر فيسبوك:

RED TIKA CHALLENGE
#RedTika #WHR

Colors have their own significance and are believed to be the right of every person to inherit since birth. When talking about the colors that single women (WIDOWS) can involve with, we can see mass of people giving their prejudice opinion. They are the only ones that are refrained from using bright colors, especially “Red Tika” and “Red Attires”.

While, the color Red symbolizes the color of life and of passion. Girls wear bright colors even before they are married, so why not after they are categorized into single women (widow). Let us not be judgmental and, all have the privilege of empowering colors according to one’s personal choice. Let not gender nor orthodox, be a hindrance to embrace colors.

حملة التيكا الحمراء

#RedTika #WHR

للألوان معانيها الخاصة بها، ومن المُسلم به أنها حق من الحقوق الأساسية لكل شخص منذ أن يولد. ولكن حين يتعلق الأمر بالألوان التى تستطيع النساء العازبات (من الأرامل) أن ترتديها، سنجد أن هناك كتلة جماهيرية من الناس تبادر بإبداء آرائها المتحيزة. الأرامل هن فقط الممنوعات من ارتداء الألوان البرّاقة، ولاسيما التيكا الحمراء والملابس الحمراء.

اللون الأحمر هو لون يرمز إلى الحياة والشغف. ترتدي البنات ألوان براقة قبل الزواج، فلماذا ليس الأمر كذلك عندما تُصنفن على أنهن نساء عازبات (أرامل)؟ فلنكف عن إصدار الأحكام. فلنمنح للجميع امتياز ارتداء الألوان التى تشعرهم بالقوة وفقاً لرغباتهم. لا تجعلوا من النوع أو التقاليد عائقاً أمام تقبل الألوان.

وكتبت سوارنيما شريستا، إحدي داعمات الحملة:

Colours are what makes our lives bright and I believe everyone should have a right to choose the colours of their lives. It should not be compulsory that a married woman should always put on a red tika, likewise a single woman should not a restricted to put it on – it should always always be a matter of choice. […]

While the color #RED symbolizes the color of life and passion, widows are barred from wearing RED. This is not right. THIS IS OUR RIGHT! I would like to strongly protest against this primitive thought.

الألوان هي ما تعطي لحياتنا بريقًا، وأنا على يقين أن للجميع الحق في اختيار ألوان حياتهم. لا ينبغي إجبار المرأة المتزوجة على ارتداء تيكا حمراء، وبالمثل […] لا ينبغي منع المرأة العزباء من ارتدائه – ينبغي أن يتعلق الأمر دائماً بالاختيار.

بينما يرمز #اللون_الأحمر إلى الحياة والشغف، تمنع الأرامل من ارتدائه. هذا الأمر غير مقبول. إنه حقنا نحن! أود أن أحتج بشدة ضد هذا الفكر البدائى.

وعلى تويتر، اشتركت في التحدي شريستي كافل، مراسلة نيبال لدى وكالة أنباء شينخوا التابعة للمؤسسة الإخبارية المملوكة للدولة الصينية:

بالرغم من أن اللون الأحمر يرمز إلى الحياة والشغف، تُمنع الأامل من ارتدائه. رفضاً لهذا الفكر البدائي، شاركونا التحدي #RedTikaChallenge pic.twitter.com/gJ2oHlItzr

وإليكم بعض منشورات الداعمين للحملة المنتقاة من إنستغرام:

A photo posted by ⠀⠀⠀⠀⠀⠀⠀⠀⠀🦄Miruna Lisara Magar (@mirumgr) on

RedTikaChallenge# شكراً @gaumaya لترشيحي. ❤️ “بينما يرمز #اللون_الأحمر إلى الحياة والشغف، تُمنع الأرامل في نيبال من ارتدائه. هذا غير مقبول. إنه حقنا نحن! أود أن أحتج بشده ضد هذا الفكر البدائي. إذ كنت معي ومع النساء العازبات (من الأرامل)، أرجو منك أن تشارك في التحدي بارتداء تيكا حمراء وبنشر الصورة مقترنة بهذا الهاشتاج (#RedTikaChallenge)، ورشح بعض من أصدقائك أو أقاربك ليفعلوا المثل.”

#RedTikaChallenge #Challengeaccepted In solidarity with the Single Women Red Colour Movement by Women for Human Rights (WHR Nepal). Old customs still prevalent in some parts of our society considers widows as inauspicious. Widows are barred from participating in festivals and poojas. They are forbidden from wearing RED and encouraged to wear white or pale colours. I find myself deeply angered by these notions, these expectations our society foist. I refuse to believe this is tradition, instead it is simply a form of subjugation and a discriminatory practice against widows and women. Marital status should not decide which colour you should or should not wear. If I am married I should not be forced to wear red attire or red tika likewise if I am a widow, I should not be denied to wear RED. “Colour is a choice not a compulsion given by a society.” Please challenge this ancient belief and help raise awareness by joining this challenge. I would like to nominate everyone reading this irrespective of their gender to participate in this challenge by sharing a photo wearing a ‘RED TIKA’ with the hashtag #RedTikaChallenge or by simply sharing this post! Women's rights, is not a stand-alone battle, with an only female army so it would be amazing to see guys stepping up to support this too, therefore I personally nominate @lexlimbu,@iambijaygautam @chrischettri, @asishsyangden @omex @gavin.kshetri @nepalimunche @becomingsanjay @kailashz @ayzrim @bryanraiofficial @shishi.kyou embrace the challenge. Thank you Gaumaya Yatri for the nomination x #theredtikachallenge #embracecolors #empowerwomen #jointhechallenge.

A photo posted by Sarala Thapa Nepali (@alaras28) on

RedTikaChallenge #Challengeaccepted تضامناً مع حركة اللون الأحمر للنساء العازبات التي دشنتها منظمة نساء من أجل حقوق الإنسان (WHR نيبال). تُمنع الأرامل من المشاركة في المهرجانات والبودجاز. إنهن ممنوعات من ارتداء اللون الأحمر، ويشجَّعنّ على ارتداء الأبيض أو الألوان الباهتة. أجد نفسي في حالة من الغضب العميق إزاء هذه الأفكار والتوقعات التي يقحمها علينا مجتمعنا. أرفض تصديق أن هذة هي التقاليد؛ فإنه ببساطة نوع من أنواع الإخضاع وممارسة منممارسات التمييز ضد الأرامل والنساء. لا ينبغي للحالة الاجتماعية أن تقرر ما الألوان التي يمكن أو لا يمكن ارتدائها. إذا كنت متزوجة، لا ينبغي إجباري على ارتداء ملابس أو تيكا حمراء، ويجب أن اعامل بالمثل لو كنت أرملة؛ لا ينبغي حرماني من ارتداء اللون الأحمر. “إن اللون اختيار وليس إجبار يفرضه المجتمع.” أرجو أن نتحدى هذا المعتقد العتيد، وأن نساعد في تقديم الوعي من خلال المشاركة في هذا التحدي. أود أن أرشح كل من يقرأ هذا المنشور، بغض النظر عن النوع، ليشارك في هذا التحدي عبر نشر صورة بـ”تيكا حمراء” مقترنة بهاشتاج (#RedTikaChallenge)، تجوز المساهمة أيضاً عبر مشاركة هذا المنشور! إن حقوق المرأة ليست معركة بذاتها، وليس لها جيش يتكون من النساء فقط. سيكون الأمر مدهشاً لو رأينا الرجال تشارك معنا وتدافع أيضاً. لذلك، أرشح @lexlimbu,@iambijaygautam @chrischettri, @asishsyangden @omex @gavin.kshetri @nepalimunche @becomingsanjay @kailashz @ayzrim @bryanraiofficial @shishi.kyou لاتخاذ التحدي. وأشكر جومايا ياتري لترشيحها لي.  #theredtikachallenge #embracecolors #empowerwomen #jointhechallenge

كما عبر بعض الرجال عن دعمهم للحملة، وكان هناك آخرون يودون المشاركة :

الآن أحتاج أن أبحث في معرض الصور بهاتفي عن صورة [لي] مرتديًا تيكا حمراء.

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية
* = required field

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع