أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

“الإسكوبيتارا”: آلة موسيقية قاتلة

إن كنت تعتقد أنه لا خير يُرتجى من بندقية، إذن عليك أن تتعرف على “الإسكوبيتارا”، المولود المهجّن من سلاحين “قاتلين” (بندقية AK-47 وجيتار) الذي تحوّل إلى آلة للسلام. “Escopetarra” هى كلمة إسبانية تدمج الكلمتين “escopeta” (بندقية) و”guitarra” جيتار.

يتحدث الموسيقي الكولومبي “سيزار لوبيز” في بث صوتي له باللغة الإسبانية عن ابتكاره للألة الموسيقية وما حدث منذ لحظة ولادة الفكرة مرورًا بكل المسائل التقنية التي واجهها أثناء صنعها، وكذلك صوتها المميز.

هناك الكثير من بنادق AK-47 في العالم أكثر من أي نوعٍ آخر، وذلك للرخص غير العادي في صناعة هذا السلاح. تشير التقديرات إلى وجود حوالي 35 إلى 50 مليون بندقية AK-47، دون احتساب تلك التي يتم تصنيعها بشكل غير قانوني سنويًا.

“Primero, el AK 47 es el arma que más muertos le ha causado al planeta Tierra en toda su historia. Es el arma que se ha usado en Sudáfrica, Medio Oriente, Centro América, en Colombia”, dijo López en entrevista con la cadena estadounidense Univision.

“First of all, the AK-47 has caused the most deaths by any weapon on the planet. It's been used in South Africa, the Middle East, Central America, and also in Colombia”, stated López in an interview with the American television network, Univision.

أولًا وقبل كل شئ، لقد تسببت البندقية AK-47 في معظم الوفيات الناتجة عن أي سلاح على وجه الأرض. حيث تم استخدامها في جنوب أفريقيا، الشرق الأوسط، أمريكا الوسطى وفي كولومبيا أيضًا” هكذا قال لوبيز في مقابلة مع الشبكة التلفزيونية الأمريكية Univision.

صُنّعت أول “إسكوبيتارا” في عام 2003 باستخدام بندقية من نوع ونشستر وجيتار كهربائي من نوع ستراتوكاستر. وفي هذه الطريقة يتم تفكيك البندقية بحيث لا يمكن اعتبارها سلاح بعد ذلك ولا يمكن استخدامها على هذا النحو.

حتى الآن، تم إهداء حوالي 20 “إسكوبيتارا” إلى أبرز الموسيقيين والقادة الدوليين الذين يعملون من أجل السلام، بما في ذلك الفرقة الكولومبية، “Aterciopelados” والموسيقي الأرجنتيني “فيتو باييز”، ومنظمة اليونسكو.

(بندقية الغيتار) معروضة في مقر الأمم المتحدة، تبرعت بها الحكومة الكولومبية ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة. الصورة: عن ويكيبيدا عبر حساب المستخدم Mskyrider

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع