أغلق

تبرع اليوم لدعم استمرار الأصوات العالمية!

يعمل مجتمعنا العالمي المكون من المتطوعين بجد بصورة يومية لنشر الأخبار التي لا يتم تغطيتها بشكل كاف، ولكن لا يمكننا القيام بذلك دون مساعدة. ادعم محررينا وموقعنا وحملاتنا عبر التبرع للأصوات العالمية!

تبرع الآن

هل ترى كل هذه اللغات بالأعلى؟ نترجم محتوى الأصوات العالمية حتى نجعل إعلام المواطن متاح لكل العالم.

تعرف أكتر عن لينجوا للترجمة  »

شماتة اليمين الشعبوي في البلقان على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

To illustrate schadenfreude -- pleasure derived from misfortune of others -- Wikipedia used the painting "Taming the Donkey," by Eduardo Zamacois y Zabala (1868), in which a group of monks laughs while the lone monk struggles with the donkey. (Public Domain).

لتوضيح الشماتة – المتعة المستمدة من سوء حظ الآخرين – استخدمت ويكيبيديا لوحة “ترويض الحمار،” لإدواردو زاماكيوس واي زابالا (1868)، فيها مجموعة من الرهبان يضحكون بينما يكافح الراهب وحيدًا مع الحمار. (الملكية عامة).

بينما كانت ردود الفعل الرسمية من معظم حكومات البلقان بالتعبير عن قلقها تجاه الاتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا، إلّا أن ممثلي الأحزاب اليمينية لم يخفوا فرحتهم إزاء ذلك على شبكات التواصل الإجتماعي.

فوفقًا للتقارير الصادرة من “بلقان إنسايت”، فإن ردود الفعل الأولية الرسمية الصادرة من منطقة البلقان تجاه التصويت السلبي على  الإتحاد الأوروبي في بريطانيا كانت قاتمة: “عبر المسؤولون في دول البلقان نهار الجمعة عن قلقهم حول المستقبل الغامض للإتحاد الأوروبي بعد تصويت بريطانيا بالخروج منه، في حين أكدوا أيضًا عن التزامهم بالتكامل الأوروبي.”

مع ذلك، كان هناك فيض من الفرح والشماتة عبر شبكات التواصل الاجتماعية – شماتة علنية ب “زوال” الاتحاد الأوروبي” – من ممثلي الأحزاب السياسية اليمينية، سواء في السلطة أو المعارضة، بما في ذلك أعضاء حزب الشعب الأوروبي على نطاق القارة. فبينما يعتنقون رسميًا القيم الأوربية عندما يتحدثون إلى ناخبيهم، تنشر تلك الأحزاب قيم التشكك في كثير من الأحيان بأوروبا أو اليوروفوبيا.

واحدة من العبارات المتكررة بكثرة من قوميي البلقان هي “لماذا نكلف أنفسنا عناء الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي في حين أنهما سيتفككان قريبًا على أي حال، مثلما فعلت يوغوسلافيا؟”.تعلم الجمهور المقدوني مؤخرًا ذلك حتي من رئيس وزرائه السابق، نيكولا جروفسكي،فقد تلقي مثل تلك “الكلمات الحكيمة” من العرافة التي كانت تعطيه النصيحة:

She also advises against Macedonian joining the European Union because she is worried that the ‘EU will fall apart’ and concludes that NATO will remain a factor but will be ‘artificially maintained’.

إنها تنصح أيضاً بعدم إنضمام مقدونيا للإتحاد الأوروبي لأنها قلقة من أن الإتحاد الأوروبي سينهار ويخلص وأن الناتو سيظل باقياً ولكن سيكون “باقي بشكل مصطنع”.

ردد كثيراً الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الإتحاد الأوروبي سيتفكك، وحذر من أن مزيداً من الدول ستغادر الإتحاد الأوروبي، وقام نائب رئيس الوزراء محمد شيمشك بالتغريد:

You don't want to open Pandora's box… oh but it already has…#Brexit
— Mehmet Simsek (@memetsimsek) June 24, 2016

أنت لا تريد أن تفتح صندوق بندورا… أوه ولكنه حدث بالفعل

صرح الرئيس المقدوني جورجي ايفانوف أيضاً، “نحن قلقون من أن الإتحاد الأوروبي يسلك طريق الانهيار مثل يوغسلافيا”.

وقت سعيد للشعبويين

واحد من أسباب فرح القوميون البلقانيون هو الاعتقاد بأن الانقسام الداخلي من شأنه لفت انتباه الاتحاد الأوروبي بعيدا عن محيطه، وإضعاف نفوذه للمطالبة بأنواع الإصلاحات التي من الممكن أن تؤثر علي السيادة الوطنية والسيطرة علي السلطة من خلال نخب فاسدة.

واحد من أول ردود الفعل العلنية لخروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي حدث في أول صباح بعد إعلان نتائج الإستفتاء بالمملكة المتحدة. فويسلاف سيسلي، وهو سياسي يميني متطرف صربي ويقبع حاليًا في المعارضة، غرّد، مستخدمًا استعارات من فلكلور مصاصي الدماء:

Красног ли летњег јутра, дивне ли вести која је обрадовала васколико Српство. Енглези су закуцали глогов колац у срце лешини Европске уније.
— Војислав Шешељ (@predsednikSRS) June 24, 2016

What a lovely Summer morning, and what a lovely news that overjoyed the whole Serbhood. The English nailed a wooden stake into the heart of the corpse of the European Union.

يا له من صباح صيفي جميل، ويالها من أخبار سعيدة والتي أسعدت صربيا كلها. الإنجليز وضعوا مسمارًا خشبيًا في قلب جثة الإتحاد الأوروبي.

في مقدونيا، كان هناك هوجة عامة حول تغريدة لجوردانا يانكولوسكا، وزيرة الداخلية المقدونية السابقة والمسؤولة رفيعة المستوى في الحزب الحاكم ، VMRO-DPMNE ( منظمة الثورة المقدونية الداخلية – الحزب الديموقراطي للوحدة الوطنية المقدونية). فقد سخرت من القرار البريطاني بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي بتغريد “ماذا الآن؟” للسفير البريطاني، تشارلز جاريت

Сега Шу праиме?!? @BritAmbCGarrett
— Gordana Jankuloska (@G_Jankuloska) June 24, 2016

لقد استفادت يانكولوسكا من منحة الحكومة البريطانية في الماضي، فاختيارها لكلمات، “ماذا الآن؟” (“?Sega šu prajme”) شبيه بتكوين “ما الأمر؟” (“Šu praiš?”) مقد استخدمتها في الحديث مع مقربها، وزير المالية زوران ستافريفسكي، في تسريب لمكالمات تم التنصت عليها يتعلق بالتحقيقات الجارية حول الفساد السياسي الرفيع المستوي من مكتب المدعي الخاص. كانت يانكولوسكا واحدة من المشتبه بهم الرئيسيين في القضية.

في 2015، استخدمت المعارضة مصطلح “Šu praiš” “ما الأمر؟” لتسخر من يانكولوسكا – بما في ذلك إستخدام رسوم الچرافيتي، والتي قام الحزب الحاكم لاحقًا بتغطيتها. محاولتها لاستعادة هذه العبارة يمكن أن يفسر على أنه إعلان عن إفلاتها من العقاب حول مزاعم النشاط الإجرامي المنظم الواردة في تسريبات التنصت على المكالمات الهاتفية. قام يمينيون آخرون بإعادة نشر تغريدتها – بما فيهم بعض الوزراء الحاليين – لكنها تلقت أيضًا المئات من الردود، مع الكثير من: “الآن، أنتِ ستذهبين إلى السجن.”

"Šu praiš" ("What's up") graffiti in Skopje. Photo by Meta.mk News Agency, used with permission.

چرافيتي “ما الأمر؟” في سكوبي. صورة لوكالة أنباء ميتا.ام كيه، مستعملة بإذن.

المزيد من الاستفتاءات؟

استخدم بعض الساسة الشعبويون نتائج الاستفتاء البريطاني كذريعة للدعوة لعقد استفتاءات اخرى في المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

فعلى سبيل المثال، ذكّر رئيس الجمهورية الصربية ميلوراد دوديك، الكيان الصربي البوسني، بالتزامه بعملية الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، لكنه أشار أيضًا أن خروج بريطانيا أدّى إلى ” التأكيد علي القوة الإضافية للإستفتاءات كقرار نهائي في القضايا القومية، وأن ذلك من شأنه أن يخدم الجمهورية الصربية في المستقبل.تلميحًا للرغبة في الانفصال عن البوسنة والهرسك، وأضاف أن الحق في عقد الاستفتاءات للجمهورية الصربية كان “قد أُهمل بشدّة” حتى الآن.

في صربيا، طالب الحزب الديموقراطي المعارض للإتحاد الأوروبي في صربيا الرئيس بالوفاء بوعده وتنظيم استفتاء على انضمام صربيا إلى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي (الناتو). ومن شأن مثل هذا الاستفتاء المفترض أن يقوض الجهود المناصرة للإتحاد الأوروبي لرئيس الوزراء فوتشيتش.

في سلوفاكيا، أطلق الحزب اليميني المتطرف كوتليبا – حزب الشعب، عريضة لإجراء استفتاء علي عضوية الإتحاد الأوروبي.

ما القادم؟!

انعكاسًا لبعض المشاعر من بقية وسط وشرق أوروبا، علق أنچو مانتوفل، مدير قسم أوروبا بدويتش فيله والمحرر في القسم الروسي فيها، أنه وبينما ستكون ردود الفعل الرسمية الروسية دبلوماسية، إلا أن الكرملين سيقيم احتفال خاص، لأن الاتحاد الأوربي الآن سيكون مشغولاً بمشاكلة الخاصة. حقق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الهدف الروسي لرسم بلقان بعيد عن الاتحاد.

Ни о каком дальнейшем расширении Евросоюза сейчас не может быть и речи. Плохая новость для всех украинцев, молдаван и грузин: расширение ЕС за счет приема бывших советских республик или балканских государств отодвигается на далекое-далекое будущее. И даже скорую отмену визового режима с Украиной или Грузией сейчас трудно себе представить.

Currently we cannot speak of further EU enlargement. This is bad news for all Ukrainians, Moldovans and Georgians: expanding the EU by joining of former Soviet republics or Balkans states will be postponed to a far-away future. Now it is also hard to imagine that the EU would abolish the visa regime with Ukraine and Georgia.

لا يمكننا حاليًا الحديث عن توسع للاتحاد الأوروبي. إنها أخبار سيئة للأوكرانيين والمولدوفيين والجورجيين: توسع نطاق الاتحاد ليشمل بقايا الجمهوريات السوڤيتية والبلقان سيتم تأجيله لمستقبل بعيد. إنه من الصعب الآن تخيل أن الاتحاد الأوروبي سيوقم بإلغاء نظام التأشيرات مع أوكرانيا وجورجيا.

ومع ذلك، واحدة من أكثر التغرديات الغير اعتيادية وتفاؤلًا على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي جاءت من وزارة الخارجية الألمانية، في نهاية يوم طويل بعد إعلان نتائج الإستفتاء.

We are off now to an Irish pub to get decently drunk. And from tomorrow on we will again work for a better #Europe! Promised! #EURef🇪🇺

— GermanForeignOffice (@GermanyDiplo) June 24, 2016

في طريقنا إلى حانة أيرلندية لنشرب كفايتنا. ومن الغد سنعمل مرة أخرى من أجل أوروبا أفضل! هذا وعد!

ابدأ المحادثة

الرجاء تسجيل الدخول »

شروط الاستخدام

  • جميع التعليقات تخضع للتدقيق. الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر تعليق مزعج.
  • الرجاء معاملة الآخرين باحترام. التعليقات التي تحوي تحريضاً على الكره، فواحش أو هجوم شخصي لن يتم نشرها.

اشترك بتحديثات القائمة البريدية للأصوات العالمية

لا أريد الإشتراك، أرسلني للموقع